أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

"كلوز" برنامج يسلط الضوء على أعمال الدراما السورية

ثقــــافة | 2019-06-18 17:35:52
"كلوز" برنامج يسلط الضوء على أعمال الدراما السورية
   يتناول برنامج "كلوز" جوانب متعددة في صلب الأعمال الفنية السورية
زمان الوصل

يقدم المخرج السوري "يامن المغربي " في برنامجه "كلوز" قراءة نقدية لبعض أعمال الدراما السورية من مختلف الجوانب الفكرية والفنية، برؤية أكاديمية تعتمد النقد والتحليل، مسلطاً الضوء على نقاط قد لا تبدو ظاهرة للمتلقي العادي، بهدف تغذية ذائقته الفنية.


وروى المغربي لـ"زمان الوصل" أن فكرة البرنامج الذي انتجته مؤسسة "عنب بلدي" الإعلامية جاءت من رغبته الشخصية بتقديم شيء يخص الدراما وشرح وتحليل ما يتعلق بها ونقدها أيضاً ويهدف البرنامج فعلياً –حسب قوله- إلى شرح اللغة الإخراجية التي يستخدمها المخرجون، وإضاءة بعض الجوانب الخفية في أعمالهم.


واستدرك محدثنا أن وظيفة المشاهد ليس فهم اللغة الإخراجية بل الاستمتاع بالعمل ووظيفة "كلوز" –كما يقول- شرح هذه اللغة ليفهمها الناس أكثر ويتكون لديهم وعي أكبر بما يرونه.


ويتناول برنامج "كلوز" جوانب متعددة في صلب الأعمال الفنية السورية التي ظهرت خلال السنوات الأخيرة ومنها الموسيقا وأداء الممثلين وكادر التصوير والإضاءة وحركة الكاميرا وإيقاع المشهد.


وأشار "المغربي" إلى أن برنامجه ليس مكرساً للنقد فحسب، بل للتحليل أيضاً وهو الجانب الذي يُفتقر إليه في سوريا، حسب قوله.


وأردف أن التحليل مرتبط بالنقد بشكل أو بآخر فمن لا يستطيع تحليل المشهد الذي يراه أمامه أو يحلل الكادر أو اللون لا يملك القدرة على النقد.


وعزا معد ومقدم البرنامج انحدار الدراما السورية في الفترة الأخيرة إلى ظروف الحرب وعلة الاستسهال سواء في الكتابة أو الإخراج أو الأداء، مضيفاً أن البعض من الممثلين السوريين باتوا يمثلون بشكل نمطي ودون إبداع أو توظيف للإمكانيات الفنية باستثناءات قليلة، وهذه عوامل تضعف –حسب قوله- أي عمل فني.


وأشار محدثنا إلى أن أي بلد جرى فيها ما جرى في سوريا ستنحدر فيها الدراما لفقدان الكثير من كوادرها ما بين سفر أو انتقال أو تهجير أو اعتقال أو استشهاد، علاوة على أن الدراما السورية لم تتمكن من أن تتحول إلى صناعة كما أن هناك نقصاً في الجانب الأكاديمي دون أن ننكر وجود كوادر جيدة في سوريا، مضيفاً أن "الدراما السورية يمكن لها أن تعود أفضل مما كانت عليه في حال تغيرت آلية العمل بشكل عام".


و"يامن المغربي" من مواليد دمشق 1988 خريج المعهد العالي للسينما 2013 درس في كلية السياحة بحمص أعوام 2005/ 2008. شاركت أفلامه في مهرجانات سينمائية في مصر ولبنان وسوريا، وحاز على جائزة الجمهور عام 2015 من مهرجان "عفرين" السينمائي الدولي 2016، عمل في الإعلام وله العديد من المقالات والتحقيقات والتقارير بالإضافة إلى البرامج الإذاعية الميدانية، له العديد من الأفلام السينمائية القصيرة الوثائقية والروائية ككاتب ومخرج ومنها "ما بعد القصف" و"أثر الفراشة".

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
‏"مريم الخليف".. السورية التي اغتصبها جنود الأسد عدة مرات      النظام يقول إنه لم يلغ "حلم حمص".. وسطوة القانون رقم 10 تصل إلى المدينة      216 موقوفاً سوريا في سجون المباحث العامة السعودية      تنتياهو: لولانا لانهار الشرق الأوسط      إنقاذ 8 مهاجرين غرق قاربهم جنوب غربي تركيا      إنتخاب بوريس جونسون رئيسًا لحزب المحافظين ولوزراء بريطانيا      جوارديولا يرفض انتقادات وسائل إعلام صينية لمانشستر سيتي      هجرهم الأسد من ريف دمشق واستهدفتهم طائرات الروس بريف إدلب