أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

حكاية نزوح أخرى... 1100 عائلة وكأنهم في معتقل جماعي

2019-09-11

زمان الوصل تصوير ومتابعة: جابر عويد شمال كللي أقيم على عجل مخيم للنازحين من بلدة كفروما، 1100 عائلة نصفهم يفترشون الأرض ويلتحفون السماء، دون خدومات، ولا مساعدات، ومنهم الحاجة أم محمد التي ترعى 12 حفيداً يتيماً، بعد استشهاد أولادها الأربعة.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بمناسبة الكشف عن وثيقة أخفيت 9 سنوات.. عن بشار وتلغيم الثورة بالمتطرفين وبريطانيا و"جثة" السوريين      الثانية خلال 24 ساعة.. عملية اغتيال تنهي حياة مسؤول في "تحرير الشام" بريف إدلب      التوتر يعود بين الجارتين.. عمليات خطف متبادل بين درعا والسويداء      خلافات بين ميليشيات إيران وروسيا في دير الزور تنذر بنشوب الحرب      صعود أسعار النفط انتظارا لبيانات إيجابية بشأن محادثات التجارة      الأسد يلاحق أصحاب التسويات في "جيرود" ويعتقل من تواصل مع "الشمال السوري"      تحت التعذيب.. مقتل أحد قادة التسويات في درعا في سجون الأسد      "ممالك النار" يبدأ الهجوم على تركيا