أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سامر رضوان.. عندما يزيد «طينه بلة»

 لعنة الطين ثم الولادة من الخاصرة، وصولاً إلى صفحته على «الفيس بوك»، يترجم الكاتب سامر رضوان ما شاهد وعاش على هيئة كلمات درامية وتعليقات افتراضية.. راميا...

أهلاً بكم في 2011 .. نبيل صالح

اقتصاد السوق (الاجتماعي) أدار ظهره لـ(طبقتنا العاملة) واتحاد العمال بات مشلولاً، بينما يمكن القول أن اتحاد الصحفيين (من ذوي الاحتياجات الخاصة).. رجال الدين تحالفوا...

سأكتب يوما ما أريد .. همام كدر

الشارع يريد "تحميس" هل نكتب كما يريد الشارع؟ أو كما يريد المسؤولين، أو كما يملي علينا الواجب، ولكن من يصنف الواجبات، ومن يعرف كل الشارع ماذا يريد؟ هل نجحتم...

ميتافيزيقا المازوت .. محمد شكو

بعد نظر وتأمل عميق في الحكمة من رفع أسعار المحروقات لم يسعفني عقلي المتواضع كإنسان بسيط بأي تفسير ميتافيزيقي بعد أن رفض فطريا فكرة نضوب النفطش حيث اقرأ بمعدل...

كذبك حلو ... ملك عيد

ليست مجرد حروف وليست مجرد دقائق وليست طيش أو طفولة هي يا روح أنت هي يا حبيب عشق هي جنون بك هي حماقة وتهور وتعقل هي انتحار ومغامرة وحياة هي معادلة صعبة ونظرية...

يا بيتها .. حكمت نايف خولي

يا بيتَها في المنحنى بين الدوالي والشَّجرْ كم طفتُ حولك والهاً متخفياً بين الزَّهرْ أرنو إلى شُباكِها سهوانَ تخطفني الفِكرْ فيرفُّ قلبي والخيالُ يغلُّ ما بين...

فى انتظار المصير المحتوم .. سيد يوسف

لست أقصد موت الطغاة فتلك بدايتهم لا نهايتهم لكنى أقصد أن النتيجة المنطقية لكل ظلم نهاية ولكل واقع مغلوط تصحيح واجب...فما دلالة أن تتعامل الحكومة المصرية مع شعبها...

موت اجباري .. هادي عباس حسين

أني مازلت أتذكر تلك الانغام الجميلة ,فقد جسدت معالم الحب والصدق والوفاء ,حركت في داخلي مشاعر الاشتياق والعودة لماض بقت أجزاؤه مدفونة داخل صدري,حتى بقاياه مثلت عند...

رسائل غرامية - التربية .. محمد شكو

حب من النظرة الأولى ،هاد يلي صار فيني وقت شفت عدد العاملين فيكي (350,000) لك يا قلبي أكتر من تعداد الجيش ،هلق الصراحة الحق معك لأنو مين هاد يلي ما وقع بغرامك ما حبك...

صفاقة المسلمين ! .. محمد شكو

هي مجرد مقالة قرأتها بعنوان "صفاقة المسلمين" ،ومن صفاقتي اعتقدت أني سأجد شيئا مهما يستحق الرد أو النقاش أو على الأقل القراءة بتمعن فوجدت خلف علي الخلف...

رأس السنة لا .. ذنبها ... مرهف مينو

الفرق ما بين شاشاتنا السورية وتلك الشاشات الفضية " فعلا " الناطقة بغير العربية ولا يديرها او ربما من النادر وجود عربي واحد فيها اننا نمسك راس السنة من ذيلها ....

(الآنسة تيفشولوجي) ... لبنى ياسين

يبدو لي أن لغتنا العربية قد ضاقت ببعضنا -على رحابة صدرها- حتى صرنا مضطرين إلى استعارة المصطلحات الهامة من اللغات الاخرى لنعبرعما يجول في خواطرنا، ولو أن أبو...