أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طبيب مصري يذبح زوجته وأبناءه الثلاثة

في منطقة "كفر الشيخ"

أقدم طبيب مصري على ذبح زوجته وأطفاله الثلاثة ليلة رأس السنة في منطقة "كفر الشيخ"، وذلك إثر "خلافات ‏أسرية".‏

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن متحدث باسم الأجهزة الأمنية أنه كانت هناك "مفاجأة‎" ‎عندما سأل المحقق المتهم ‏بعد إلقاء القبض عليه عن سبب ذبح الأطفال فأجاب: "ليرتاحوا من الدنيا وعذابها‎".

وتبين من معاينة الشقة التي وقعت فيها الجريمة في "برج عمر بن الخطاب رقم 4" في منطقة الأبراج بحي ‏‏"سخا"على طريق كفر الشيخ – طنطا، أن جثة المجني عليها "منى فتحي السجيني" 30 سنة، وابنتها "ليلى" 5 ‏سنوات، مسجتان على ظهرهما بملابس ومذبوحتان، بينما عثر على جثتي الطفلين الآخرين، "عبد الله" ويبلغ من ‏العمر ‏‎ 10 ‎سنوات، و"عمر" البالغ 7 سنوات، في غرفة نومهما وجميعهم مذبوحين ومطعونين وغارقين في ‏دمائهم‎.‎

وكشفت جيران للجاني لوسائل الإعلام أن الأسرة كانت خارج مصر لفترة طويلة، وعادوا للاستقرار في "كفر ‏الشيخ" منذ عامين، ويعمل الزوج طبيبا في وحدة صحية وكان دائما يتشاجر مع زوجته‎.‎

وأكد أحد سكان المنطقة وجود مشاكل وخلافات قديمة ومستمرة بين المجنى عليها وزوجها، وأن المجني عليها ‏كانت تعمل منذ عام في أحد معامل التحاليل بمدينة كفر الشيخ، إلا أنها تركته منذ عام لإعداد معمل تحاليل خاص ‏بها‎.‎

زمان الوصل - رصد
(31)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي