أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد إصابة "جميل الحسن" بجلطة دماغية.. النظام يكلف "اسماعيل" مديرا للمخابرات الجوية

أرشيف

علمت "زمان الوصل" من أحد مصادرها الخاصة، أن قائد القوى الجوية اللواء الطيار "أحمد بللول" كلف اللواء "غسان إسماعيل" بتسيير أمور إدارة المخابرات الجوية ريثما يتم تعيين مدير إدارة جديد يخلف "جميل الحسن".

ورجح المصدر تعيين اللواء "غسان إسماعيل" مديرا جديداً لإدارة المخابرات الجوية في اقرب وقت ممكن من العام القادم، خلفا للواء "الحسن" الذي لن يعود إلى ممارسة عمله بسبب تدهور حالته الصحية.

تكليف "إسماعيل" الذي كان يشغل منصب نائب مدير إدارة المخابرات الجوية، جاء عقب إصابة مدير الإدارة اللواء "جميل الحسن" بفشل كلوي وجلطة دماغية حادة نقل على إثرها إلى مستشفى الجامعة الأمريكية في بيروت بعد عجز مشافي دمشق على التعامل مع حالة اللواء الصحية المتدهورة جداً.

وينحدر اللواء "غسان جودت إسماعيل 1960" من محافظة طرطوس (قضاء الدريكيش – قرية جنينة رسلان), نقل من القوات البرية (الفرقة الرابعة) إلى إدارة المخابرات الجوية من خارج الوسط الطبيعي لمنبع ضباط المخابرات الجوية (قوى الجوية والدفاع الجوي)، إذ إن ضباط المخابرات الجوية كانوا ينتقون من تشكيلات القوى الجوية والدفاع الجوي، كما تقتضيه قوانين القوى الجوية والدفاع الجوي الذي تتبع له إدارة المخابرات الجوية. 

وشغل "إسماعيل" منصب رئيس فرع المنطقة الجنوبية في حرستا منذ بداية عام 2016، وهو برتبة عميد خلفا لوزير الداخلية الحالي اللواء "محمد رحمون"، وقد رقي إلى رتبة لواء بتاريخ 1/1/2017، ثم عين نائباً لمدير إدارة المخابرات الجوية منذ بداية آذار مارس من هذا العام 2018، وما زال في منصبه.

ويعتبر اللواء "غسان إسماعيل" من ضباط نظام الأسد الأكثر دموية تجاه الشعب السوري، نظرا لكم الجرائم التي ارتكبها في سائر أنحاء سوريا منذ بداية الثورة السورية، خصوصا التي ارتكبها أثناء توليه وحدة المهام الخاصة في المزة، وعندما كان رئيسا لفرع المنطقة الجنوبية في "حرستا"، حيث ملك الصلاحية المطلقة من قبل "جميل الحسن" في إعدام أي معتقل في الفرع وخاصة أن رئاسة "غسان إسماعيل" لفرع حرستا كان في أحلك أوقات الصراع العسكري في الغوطة الشرقية.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي