أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اتفاق على تشكيل لجنة سورية–لبنانية لتسهيل العبور بين حمص والبقاع

اتفقت كل من محافظتي حمص السورية والبقاع اللبنانية خلال الاجتماع التنسيقي السوري  اللبناني الذي عقد في حمص بالتنسيق مع الأمانة العامة للمجلس الأعلى السوري  اللبناني وحضور الأمين العام للمجلس نصري خوري ومحافظ البقاع انطوان سليمان ومحافظ حمص محمد إياد غزال، على تشكيل لجنة مشتركة من المحافظتين مهمتها إيجاد السبل والوسائل الكفيلة بتسهيل حركة عبور المزارعين والفلاحين والطلبة بين الجانبين.

كما اتفق الجانبان على دراسة المعابر غير الشرعية ووضع المقترحات الملائمة لمعالجة أوضاعها على أن تأخذ في الاعتبار الواقع الاجتماعي والاقتصادي للمناطق المتداخلة، ودراسة سبل مكافحة التهريب بكافة أنواعه والتنسيق في كل ما من شأنه أن يساعد على تحسين العلاقات بين المحافظتين، ومعالجة كل ما قد يطرأ من إشكالات على جانبي الحدود.

وقال بيان صادر عن الاجتماع ان الجانبين اتفقا أيضاً على تنسيق أوجه التعاون بين المحافظتين، والبحث عن آليات مناسبة للحد من ظاهرة قيام المزارعين اللبنانيين في منطقة البقاع باستجرار كميات زائدة من مياه العاصي عبر قنوات الري بشكل عشوائي، ووضع سدات ضمن هذه الأقنية تؤدي إلى تخريبها وتكسيرها لما لذلك من أثر سلبي في ضياع المياه وانخفاض واردات النهر.

 وأضاف أن اللجنة المذكورة ستعقد اجتماعاً كل ثلاثة أشهر وكلما دعت الحاجة بالتنسيق مع الأمانة العامة للمجلس الأعلى السوري  اللبناني، وستنبثق عنها لجنة مصغرة لمتابعة تنفيذ القرارات المشتركة الصادرة عن المحافظتين أو عن اللجنة الفرعية.

 وقرر الجانبان عقد الاجتماع المقبل بين الطرفين في محافظة البقاع في موعد يتفق عليه لاحقاً.

(7)    هل أعجبتك المقالة (8)

سليم الأعور

2009-07-29

الشغل الشاغل للناس أعادة الكلام الأنشائي وصياغته ليكن أغنية معادة ترلم ترلم .أحد المواطنين في الهرمل . أصطحب ولده الى ثانوية في حمص سيراً على الأقدام . وعند أحدى المرتفعات قال له يا ولدي لقد أجتزنا الحدود الآن .فقال له ولده ما هي الحدود وكيف عرفت ذالك .. قال هذه القناية عبارة عن مجرى مائي يمتلىء بالشتاء ..رحم الله سعيد تقي الدين عندما قال لبنان وسوريا هذه الواو الكافرة ..


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي