أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الداخلية الألمانية تتمسك بشرط "جواز السفر" لتجديد إقامات اللاجئين السوريين

أرشيف

تقدمت الكتلة البرلمانية لحزب "الخضر" بالبرلمان الألماني باستفسار للحكومة مطالبة بعدم إجبار اللاجئين السوريين ‏على الذهاب إلى سفارة النظام قد يكون لدى سلطاتها رغبة في قتل هؤلاء‎.‎

وردت وزارة الداخلية على استفسار كتلة "الخضر" بالتمسك بشرط جواز السفر لهؤلاء اللاجئين وقالت إن "الحديث مع ‏سلطات وطنهم الأم من أجل الحصول على جواز سفر هو مسألة تبقى مطلوبة من حيث المبدأ" وفي المستقبل أيضا.‏

يذكر أن الحماية الثانوية في ألمانيا يحصل عليها اللاجئون الهاربون من الحروب الأهلية وليس أولئك المعرضون ‏للاضطهاد السياسي. وتنطبق الحماية الثانوية على أغلب اللاجئين السوريين في ألمانيا‎.‎

ووفق تقرير لشبكة التحرير الصحفي بألمانيا فإن وزارة الداخلية تتمسك بشرط جواز السفر رغم أن أحدث تقرير ‏أصدرته وزارة الخارجية الألمانية حول الوضع في سوريا يؤكد أن "من بين الأمور التي قد تواجه اللاجئين العائدين، ‏خصوصا من قبل السلطات الأمنية القريبة من النظام هو وصفهم بالجبناء والهاربين، ويصل الأمر في أبعد الحالات إلى ‏وصفهم بالخونة ومؤيدي الإرهاببين" وبالتالي فهم معرضون باستمرار لمخاطر على حياتهم أو أبدانهم‎.‎

من جهتها قالت "لويزا أمتسبرغ" المتحدثة باسم اللاجئين لدى حزب "الخضر" في البرلمان: "من غير المقبول أن ‏تعرض السلطات الألمانية سلامة الباحث عن الحماية للخطر بدون داع، وأن تقبل زيادة في المدخول المادي لنظام ‏إرهابي‎".

زمان الوصل - رصد
(30)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي