أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اتحاد طلبة النظام.. أوضاع باريس خارج السيطرة ونأمل عود طلبتنا سالمين إلى "أرض الوطن الآمن"

من الاحتجاجات في فرنسا - رويترز

قال "الاتحاد الوطني لطلبة سوريا" التابع للنظام إنه "يهيب بالزملاء الدارسين" في فرنسا عموما وباريس خصوصا، توخي "الحيطة والحذر وعدم التواجد في الأماكن المتوترة"، وفق ما جاء في بيان رسمي صادر عن المكتب التنفيذي للاتحاد اليوم السبت.

"اتحاد الطلبة" الذي عرف منذ زمن طويل بأنه مجرد مؤسسة للتشبيح، وذاع صيت تورطه أكثر في الانتهاكات ضد السوريين عقب اندلاع ثورتهم، حذر في بيانه من "خطورة الوضع في العاصمة الفرنسية وخروج الأوضاع عن السيطرة في أكثر من مرة"، منوها كذلك بـ"تردي المستوى الأمني المتكرر بأكثر من مكان وعدم قدرة الشرطة الفرنسية على ضبط الحالة الأمنية".

وتابع البيان: "إن الاتحاد الوطني لطلبة سوريا إذ يشعر بالقلق للحالة المتدهورة في فرنسا، ويراقب عن كثب تطورات الأوضاع الخطيرة في باريس، يشدد على زملائنا الطلبة الدارسين هناك الانتباه الشديد خاصة في ظل تقطيع الطرقات وإيقاف بعض خطوط السكك الحديدية وانفلات الوضع تماماً في عدد من المناطق..ويتمنى في الوقت نفسه لزملائنا السلامة والنجاح في مهمتهم الدراسية والعودة سالمين إلى أرض الوطن الآمن سوريا".

وأخرجت الاحتجاجات القائمة حاليا في فرنسا.. أخرجت مزيدا مما في جعبة نظام الأسد وشبيحته، وهم يبدون الشفقة على الفرنسيين و"التعاطف" مع المطالب المحقة لهم، و"التنديد بهجمية" السلطات الفرنسية في مواجهة المحتجين.

زمان الوصل
(31)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي