أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

المالكي يرد على تصريحات أمريكية مع اشتداد التوتر مع واشنطن

شعور متزايد بخيبة الامل لاخفاق المالكي في حث خطى الاصلاح السياسي

رد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بحدة على الانتقادات الامريكية لبطء التقدم الذي تحققه حكومته على طريق المصالحة وكرر الرئيس الامريكي جورج بوش التعبير عن مساندته للمالكي بعد أن أدلى في وقت سابق بتصريحات فاترة.

وعبر المسؤولون الامريكيون هذا الاسبوع عن شعور متزايد بخيبة الامل لاخفاق المالكي في حث خطى الاصلاح السياسي على الرغم من زيادة أعداد القوات الامريكية لاعطاء متنفس لحكومته الائتلافية المتداعية التي يقودها الشيعة.

وانضمت هيلاري كلينتون التي تتصدر مرشحي الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة عام 2008 الى دعوة سناتور ديمقراطي آخر الى ابدال المالكي.

ورددت هيلاري دعوة اطلقها يوم الاثنين السناتور كارل ليفين الديمقراطي عن ولاية ميشيجان ورئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الامريكي لابدال المالكي لانه لا يحقق اي تقدم في تضييق شقة الخلافات.

وحتى بوش الذي كان يتحدث الى صحفيين في كندا يوم الثلاثاء اشار الى أن "هناك درجة ما من خيبة الامل في القيادة بصفة عامة." ولم يعبر عن مساندة مباشرة للمالكي.

وفي وقت سابق من يوم الثلاثاء قال السفير الامريكي ريان كروكر في العراق ان العراق أحرز تقدما "مخيبا بشدة للامال" نحو المصالحة.

وعقب المالكي بحدة على تلك التصريحات وقال خلال زيارة لدمشق انه ليس من حق أحد خارج العراق أن يضع جداول زمنية لحدوث تقدم.

وقال بوش يوم الاربعاء "رئيس الوزراء المالكي رجل صالح.. يضطلع بمهمة صعبة وأنا أسانده."

ومع تصاعد التوتر السياسي استمرت أعمال العنف في البلاد. فقتل انتحاري خمسة وعشرين شخصا منهم 15 شرطيا وجرح 73 آخرين في هجوم على مقر للشرطة في بيجي. وقتل 14 جنديا أمريكيا حينما سقطت طائرتهم الهليكوبتر في شمال العراق. وقالت القوات الامريكية ان عطلا ميكانيكيا هو سبب الحادث الاسوأ من نوعه منذ يناير كانون الثاني 2005.

وفيما لم يتبق سوى ثلاثة أسابيع على تقديم كروكر لتقرير شديد الاهمية عن التقدم المحرز في العراق للكونجرس قال بوش ان "هناك درجة ما من خيبة الامل في القيادة بصفة عامة."

وكان رد المالكي جافا. فقال للصحفيين في العاصمة السورية "الكل يعلم أن الحكومة العراقية هي حكومة منتخبة من الشعب العراقي."

وأضاف "وهذا الشخص الذي صرح ربما هو منزعج من طبيعة الزيارة لسوريا ولعلها على خلفيات يريد هو أن يتحدث بها مع نفسه أو مع الآخرين."

وتابع قائلا "لا يهمنا كثيرا هذه التصريحات.. يهمنا رضا شعبنا ويهمنا رضا أنفسنا. يهمنا الانسجام مع تجربتنا الديمقراطية والالتزام بمباديء العمل والدستور الذي أقره الشعب العراقي. وحينها سنجد كثيرا من الاصدقاء في المنطقة والعالم يقفون معنا في هذا الموضوع."

وقالت هيلاري التي تطمح للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة في بيان "القادة العراقيون لم يحققوا اهدافهم السياسية لاقتسام السلطة وتعديل القوانين البعثية وسن قانون نفطي وتحديد موعد للانتخابات المحلية وتعديل الدستور."

واضافت قولها "اني اشاطر السناتور ليفين أمله في ان يقوم البرلمان العراقي بابدال رئيس الوزراء المالكي بشخصية أقل ميلا للتفرقة واقوى على التوحيد حينما يعود للانعقاد في غضون بضعة اسابيع."

ويتهم العراق والولايات المتحدة سوريا بعدم بذل ما يكفي لوقف تدفق المقاتلين الاجانب على العراق عبر حدودها.

وشن الجيش الامريكي حملة عسكرية على مستوى البلاد تستهدف مقاتلي القاعدة العرب السنة وميليشيات شيعية بهدف اجهاض زيادة متوقعة في الهجمات قبيل تقرير مهم عن العراق سيعرض على الكونجرس الامريكي.

ويتنامى الاستياء من التقدم البسيط الذي أحرزته حكومة المالكي التي أصيبت بالشلل بسبب الاقتتال الطائفي فيما تقاتل القوات الامريكية لتوفير مناخ لها كي تعمل.

وحددت الولايات المتحدة لحكومة المالكي عددا من الاهداف التي يتعين انجازها بما في ذلك اصدار قانون اقتسام موارد النفط الذي تعتبره واشنطن مهما في انهاء الاقتتال الطائفي الذي أسفر عن مقتل عشرات الالاف من العراقيين.

وفي حادث سقوط طائرة هليكوبتر في شمال العراق قال الجيش الامريكي في بيان ان المؤشرات المبدئية تشير الى أن الطائرة وهي من طراز بلاك هوك أصيبت بخلل ميكانيكي. وأضاف "لا توجد مؤشرات على نيران معادية".

وقال "كانت طائرتا بلاك هوك يو اتش 60 في عملية ليلية حين تحطمت احدى الطائرتين. وكانت هذه الطائرة تحمل طاقما مكونا من أربعة وعشرة من الركاب." ولم يتضح على الفور موقع سقوط الطائرة تحديدا.

وبسقوط الهليكوبتر الامريكية يرتفع عدد قتلى القوات الامريكية في العراق منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للعراق عام 2003 الى 3721 قتيلا. وقتل 63 حتى الان في الشهر الحالي.

وحادث يوم الثلاثاء هو الاسوأ منذ يناير كانون الثاني عام 2005 حين قتل 31 فردا حين اسقطت طائرة نقل هليكوبتر تابعة لمشاة البحرية الامريكية.

وفي بيجي كان مركز الشرطة انتقل لتوه الى المقر الجديد الواقع بين متاجر ومنازل بعد أن وقع هجوم على مقره القديم في يونيو حزيران مما أوقع 27 قتيلا بينهم 13 شرطيا.

وقال عبد الرحمن محمود (22 عاما) الطالب الجامعي ان كثيرا من الضحايا كانوا من مكتب وزارة التعليم المحلية المجاورة لادارة الشرطة.

وقال شهود عيان آخرون ان جزءا من مبنى الشرطة انهار وان هناك ضحايا تحت الانقاض. واندلعت النار في كثير من المتاجر القريبة.

وأطلق رجال الشرطة الاعيرة النارية في الهواء لتفريق الجموع فيما كدس المصابون في سيارات انطلقت بهم الى المستشفى.

وقال عبد الكريم خلف المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية ان قوات الامن العراقية قتلت 56 من المشتبه بانتمائهم لتنظيم القاعدة خلال عملية في حي الفضل معقل الاعمال المسلحة بوسط بغداد يوم الثلاثاء.

وقال مقيمون في حي الفضل انه كان هناك قتال متقطع بين القاعدة وجماعات متشددة سنية أخرى خلال اليومين الماضيين. وقال مقيم انه شاهد أربع جثث وكثيرا من المصابين ينقلون بسيارات اسعاف.

رويترز

ابو زهدي

2007-08-23

بوش زعلان من المالكي لانو المالكي احتل المرتبة الاولى بالاجرام ,, يعني المالكو حطو على جنب لبوش .. وطبعا بوش ما بيقبل حدا ينافسو على صدارة الاجرام .. بتعرفو يا احبابي انو هاد الحاخام نور المالكي الطائفي العنصري المجرم .. عم يشتري كل مواطن عراقي اسمو عمر .. وبتعرفو انو بعد ما يشتريه عم يطبخو ويشويه ويبعتو لاهلو مسلوق .. والسبب بس لانو سني واسمو عمر ...


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي