أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

بعد استشهاد والدهما معذباً بسجون الأسد.. الثلاسيميا تفتك بـ مصطفى وأسيل

بعد استشهاد والدهما معذباً بسجون الأسد.. الثلاسيميا تفتك بـ مصطفى وأسيل
   شاهد الفيديو أدناه
زمان الوصل tv
يعاني الطفلان مصطفى 16 سنة  وشقيقته أسيل 10 سنوات من مرض الثلاسميا الوراثي والمعروف عالمياً بفقر دم حوض البحر الأبيض المتوسط، وهما بحاجة ماسة لنقل الدم شهرياً، وسط معاناة صحية ومعيشية كبيرة، خصوصا بعد استشهاد والدهما تحت التعذيب في سجون الأسد قبل 3 أعوام.

أم مصطفى باتت المعيلة الوحيدة للعائلة، وهي تعمل صباح مساء لتأمين مستلزمات المعيشة وشراء بعض الأدوية لطفليها.

الصغيران بحاجة للقاحات خاصة غير متوفرة في المناطق المحررة، فيما يعد دخولهما للمشافي التركية ومتابعة العلاج واستئصال الطحال للطفلة أسيل أفضل الحلول المطروحة.

يذكر أن مرضى الثلاسيميا يحتاجون لنقل الدم بشكل شهري مدى الحياة، مع اعطاء خالبات الحديد، أما العلاج الشافي فيكمن في زرع نقي العظام وهو غير متوفر إلا في الدول المتقدمة طبياً.



التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
قتلى وجرحى في إطلاق نار وسط هولندا      الثورة التي حطمت أسوار الخوف وهدمت دولة الأسد الأمنية      18 آذار.. تاريخ لن يتكرر*      اقتحام مخيم "الباغوز" وإنزال جوي لاعتقال مجموعة من التنظيم هربت بمساعدة "قسد"      بمشاركة "أمنستي".. سوريون يحيون الذكرى الثامنة لثورتهم      نيوزيلندا تشدد إجراءات حيازة السلاح عقب مجزرة المسجدين      واشنطن: لن نبقي ألف جندي في سوريا      نقابات الجزائر.. لن نناقش نظاما قال له الشعب "لا"‏