أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الثورة فكر والفكر لا يموت".. مظاهرات على وقع القصف والبرد و"البجعة" الروسية

أهم نقاط التظاهر اليوم كانت في مدينة "كفرنبل" - نشطاء

واصل سكان الشمال السوري المحرر والمهجرون مظاهراتهم للأسوع الرابع عشر على التوالي، رغم الطقس البارد وقصف قوات الأسد لمناطق شمالي حماة والريفين الجنوبي والشرقي من إدلب وريف حلب الغربي والذي استبق المظاهرات منذ مساء أمس وحتى عصر اليوم.

وأفاد مراسل "زمان الوصل" بأن أهم نقاط التظاهر اليوم كانت في مدينة "كفرنبل"، فرفع المتظاهرون شعار "الثورة فكر والفكر لا يموت"، بالتزامن مع مرور أسبوع على اغتيال أهم ناشطي الثورة السورية من أبناء المدينة التي اشتهرت بلافتاتها وشعاراتها وهما "رائد الفارس" و"حمود جنيد".

ودعت مظاهرات "كفرنبل" إلى التخلص من تنظيم "القاعدة" وفصائلها، إلى جانب المطالب المتكررة بإسقاط النظام.

شعارات الثورة وأعلامها حضرت في مظاهرات عدة بلدات في الشمال المحرر ومنها "حاس، احسم، معرزاف، المسطومة، نخلة، فليون، وكفر نجد" في ريف إدلب الجنوبي.

كما خرجت مظاهرات في الريفين الغربي والشمالي لحلب في كل من "حيان، عندان، خان العسل، معارة الارتيق، تقاد، وكفر حمرة".

أما في إدلب المدينة، فاقتصر الأمر على وقفة في ساحة الساعة مركز المدينة.

مراسل "زمان الوصل" أكد أن قصف قوات الأسد والميليشيات لم تكن الهاجس الوحيد لأهل الشمال السوري، وإنما الطيران الروسي أيضا لم يغادر سماء المنطقة وتميز بفترات الاستطلاع الطويلة التي قامت بها طائرة "البجعة".

إدلب - زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي