أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"ماكرون" ينعى الفارس وجنيد: فرنسا لن تنسى مقاومي "كفرنبل"

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون - أرشيف

نعى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون شهيدي مدينة كفرنبل "رائد الفارس وحمود جنيد" اللذان ارتقيا يوم الجمعة الماضي برصاص مجهولين، مشيرا إلى أن الشهيدين كانا يشكلان ضمير الثورة السورية.

وفي تغريدة على حسابه في "تويتر" باللغة الفرنسية ترجمتها "زمان الوصل" قال رئيس فرنسا: "رائد الفارس وحمود جنيد قتلا بشكل جبان في سوريا، كانا ضمير الثورة، واجها جرائم النظام والإرهابيين بكل سلمية و شجاعة".

وأضاف "مقاومو كفرنبل لن ننساهم".

واشتهر "رائد الفارس" الذي كان مديرا لراديو "فريش" بلوحاته ولافتاته التي كان يعدها رسما وكتابة قبيل انطلاق مظاهرات مدينته "كفرنبل"، التي رفض مغادرتها رغم استمرار التهديدات.


وانتشرت هذه اللافتات في جميع بقاع العالم وتداولتها غالبية وسائل الإعلام العالمي، نقلا عن عدسة المصور الشهيد "حمود جنيد".

وتؤيد فرنسا مطالب الشعب السوري بالتغيير، وحقوقه في حياة حرة كريمة ديمقراطية، كما انضمت إلى مجموعة أصدقاء الشعب السوري بعد انطلاق الثورة السورية ومواجهتها بارتكاب المجازر والجرائم من قبل نظام الأسد.

وسبق لفرنسا أن تقدمت بعدد من مشاريع القرار إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن بهدف إدانة نظام الأسد، كما استقبلت آلاف السوريين الفارين من جحيم نيران نظام الأسد، وقدمت لهم الرعاية والحماية.

زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي