أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد أن استفسر اقتصاد عن مصيره.. الوطن تعيد القلاع للتصريح

على ما يبدو أن التساؤل الذي طرحه موقع "اقتصاد" عن مصير رئيس غرفة تجارة دمشق، غسان القلاع، الذي اختفى ذكره بعد عودته من مؤتمر سوتشي، الذي افتتحه مطلع العام الجاري، أثار وسائل إعلام النظام، حيث سارعت جريدة الوطن "المخلوفية"، لأخذ رأيه عن ارتفاع الأسعار، في موضوع، بدا واضحاً أن الهدف منه ليس أخذ رأي القلاع لأهميته، وإنما لإظهاره بأنه لازال على قيد التصريح والوجود كذلك.

وكان القلاع قد اختفى عن الظهور في مناسبات اقتصادية مهمة منذ عدة أشهر، منها المؤتمر الصناعي الثالث في حلب قبل نحو أسبوعين، ومؤتمر رجال الأعمال السوري الروسي بدمشق، وفعاليات معرض دمشق الدولي، بالإضافة إلى جولة التجار إلى روسيا وإيران، وناب عنه في جميع هذه المناسبات، أمين سر الغرفة محمد حمشو، الأمر الذي فسره متابعون بأن هناك توجيهاً مخابراتياً، بتجاهل القلاع، بعد عودته من مؤتمر سوتشي، الذي جلس فيه على منصة واحدة مع معارضين للنظام.

وبحسب صحيفة الوطن، فإن القلاع رفض الإجابة على الكثير من الأسئلة المتعلقة بأسباب ارتفاع سعر صرف الدولار في السوق السوداء مؤخراً، لكنه في نفس الوقت دافع عن حق التجار برفع الأسعار، كي لا يتعرض التاجر للخسارة، حسب قوله.
مادة ذات صلة:

أين اختفى التاجر غسان القلاع، الذي افتتح مؤتمر سوتشي؟

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(17)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي