أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مهجرة من حمص تلد في شوارع مخيم شمال حلب

بسبب عدم وجود سيارة إسعاف في مستوصف المخيم

أنجبت امرأة مهجرة من مدينة حمص مساء أمس الاثنين، في شوارع مخيم "زوغرة" للاجئين شمال شرق مدينة حلب، بسبب عدم وجود سيارة إسعاف في مستوصف المخيم.

وقال مصدر محلي من داخل المخيم لـ"زمان الوصل"، إن المرأة راجعت رفقة زوجها مستوصف مخيم "زوغرة" مساء أمس، بعد ظهور أعراض الولادة عليها، وبعد أن كشفت القابلة عليها تبين أنها بحاجة إلى مشفى بحالة إسعافية.

وأضاف المصدر، إن المجلس المحلي سحب سيارة الإسعاف الوحيدة في مستوصف مخيم "زوغرة"، ما اضطر المرأة للوقوف خارج المستوصف بانتظار زوجها الذي ذهب ليحضر سيارة يسعف زوجته بها إلى مشفى "جرابلس"، لكن سرعان ما عاجلها المخاض، ووقعت أرضاً ما اضطر القابلة بأن تخاطر وتولّدها في الشارع.

وأشار المصدر، إلى أن المجلس المحلي في "زوغرة" سحب سيارة الإسعاف من مستوصف المخيم، بحجة أنه يتم تنظيم عملها من قبل إدارة المشفى التركي في مدينة "جرابلس".

يضم مخيم "زوغرة" شمال حلب حوالي 8 آلاف مهجر، أغلبهم من مدينة حمص وريفها، إضافةً إلى أكثر من 40 عائلة من مدينة "داريا" بريف دمشق، ويعاني المهجرون فيه من ضعف الخدمات الطبية، الأمر الذي أدى إلى انتشار أمراض عديدة في المخيم.

زمان الوصل
(38)    هل أعجبتك المقالة (34)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي