أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أهالي "المعضمية" يشكرون محافظ النظام على نعمة المازوت!

"المعضمية" شهدت دمارا كبيرا وحصارا طويلا من النظام، وتعرضت للقصف بالكيماوي

نشرت إحدى الصفحات الناشطة في مدينة "المعضمية" المنكوبة بريف دمشق صورة من كتاب مرفوع إلى محافظ النظام في ريف دمشق ممهوراً بتوقيع رئيس مجلس مدينة "معضمية الشام" يرجون تزويد أهاليها بـ100 ألف لتر من المازوت بسبب حلول فصل الشتاء.

الكتاب كان سيكون عادياً، ويتكرر في كل عام حيث تستجدي البلديات توزيع 100 لتر من المازوت لكل عائلة، وما يعود على هؤلاء المعتمدين والموزعين من سرقات، ولكن الملفت أن الصفحة المعنية قدمت الشكر للمحافظ باسم أهالي المدينة - بعد توقيع المحافظ بالموافقة- واعتبرتها تقدمة من سيادته: (أهالي معضمية الشام تشكر السيد محافظ ريف دمشق المهندس علاء منير ابراهيم على تقدمة 100000 لتر من مادة المازوت لتوزيعها على اهالي مدينة معضمية الشام بشكل مباشر ونشكر الاستاذ بسام سعدى على بذل الجهود لهذا العمل).

يذكر أن مدينة "المعضمية" شهدت دمارا كبيرا وحصارا طويلا من النظام، وتعرضت للقصف بالكيماوي الذي أوقع ما يقرب أكثر من 200 شهيد أغلبهم من الأطفال، ودفعت ثمناً باهظاً وصل إلى أن تناول محاصروها أوراق الزيتون، وما زال يقبع المئات من معتقليها في زنازين الأسد، وحوالي 50% من سكانها بين مشرد ومهجّر.

زمان الوصل
(28)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي