أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

التل.. والدان يقتلان طفلهما وهما تحت تأثير المخدرات

صورة تعبيرية - أرشيف

شهدت منطقة التل بريف دمشق جريمة راح ضحيتها طفل صغير، قتله والداه بينما كانا تحت تأثير المخدر، وألقيا جثته في إحدى المزارع، قبل أن يتم اكتشافها وإبلاغ السلطات عنها، حسب ما نقلت واحدة من أهم الصفحات المعنية بتتبع أخبار الشرطة.

الصفحة التي تعد مصدرا لأخبار الجرائم الواقعة في مناطق سيطرة النظام، أفادت أن مدير منطقة التل "العقيد محمد السلامة العيسى" تلقى بلاغا في يوم 8 الجاري، يفيد بوجود جثة لطفل بعمر سنتين ملقاة في إحدى المزارع التابعة لمنطقة التل.

وتوجهت دورية إلى المكان تبعتها هيئة الكشف والأدلة الجنائية، ليتبين بعد التحريات الأولية أن شخصا يدعى "أ. د" هو من بين المشتبهين.
وبالتحقيق معه اعترف "أ.د" بقتل الطفل ولكن ليس لوحده، إذ إنه قام بجريمته بمشاركة والدي الطفل (أمه وأبوه)، اللذين كانا تحت تأثير جرعة من الحشيش المخدر و الحبوب المخدرة سبق لهما تعاطيها.

وتم القبض عل الوالدين ومصادرة ما بحوزتهما من حشيش مخدر وحبوب هلوسة، تمهيدا لتقديمهما مع شريكهما إلى القضاء.

وتفتح هذه الجريمة العيون مجددا عل الوضع الأمني المتدهور الذي تعيشه مناطق سيطرة النظام، وعلى تفشي تجارة وتعاطي المخدرات فيها، وهي التجارة التي تديرها عصابات منظمة تمت تغطيتها "أصولا" من قبل مسؤولين في النظام أو قادة مليشيات (سوريون وغير سوريين) نافذين.

زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي