أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اكتشاف مقبرة عائلية عمرها 2300 عاما في تركيا

بمدينة أسوس الأثرية

عثر علماء أثار أتراك، على مقبرة عائلية عمرها 2300 عام، بمدينة أسوس الأثرية في قضاء أيفاجيك بولاية جناق قلعة شمال غربي تركيا.

وتشتهر مدينة أسوس بمدرسة الفلسفة التي أسسها أرسطو، وأسوارها ومقابرها ومسرحها الأثري من العهد الروماني، فضلا عن الأغورا (ساحة عامة)، وتعد وجهة سياحية يقصدها مئات آلاف الزوار سنويا.

وخلال الحفريات الأثرية المتواصلة في المنطقة، برئاسة عالم الأثار الأستاذ نور الدين أرصلان، عثر العلماء على مقبرة عائلية، تضم رفات 21 فردا.

وفي تصريح للأناضول، قال أرصلان رئيس قسم علم الآثار في جامعة 18 مارس في جناق قلعة، إنهم اكتشفوا المدفن ضمن منطقة المقبرة الغربية.

وذكر أن اسم أريستيوس مكتوب على بوابة المدفن المحاط بجدارن، وهو لقب العائلة في ذلك الوقت.

و أفاد ان أحد أفراد العائلة دفن بشكل طبيعي، فيما دفن الآخرون بعد حرقهم، حيث وضعت رفاتهم في أوان مختلفة، لا سيما الجرار.

ولفت إلى أنه من الأمور الملفة للأنظار، في هذه المقبرة، العثور على مايسمى "زجاجة دموع" وقطعة نقدية متروكة، في معظم القبور.

وأوضح أن زجاجة الدموع، وفق بعض الروايات، كانت تستخدم لجمع دموع ذوي الشخص المتوفى، ووضعها في القبر إلى جانبه.

وأشار أرصلان إلى أهمية اكتشاف هذه المقبرة العائلية من حيث تسليط الضوء على عادات الدفن في العهد الهلنستي.

الاناضول
(97)    هل أعجبتك المقالة (99)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي