أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

صيدلاني وحارس مشفى ضحيتان جديدتان للفلتان الأمني في المناطق المحررة

من مظاهرات الجمعة الماضية التي طالبت بوضع حد للفلتان الأمني - جيتي

اختطف مجهولون الصيدلاني "إبراهيم رضوان" مساء يوم الأربعاء قرب مفرق "أطمة" الواقع بعد "كفرجنة"، عندما كان متوجها إلى مكان عمله في مشفى "حريتان" التابع لمنظمة "شام" الإنسانية.

وقال مراسل "زمان الوصل" نقلا عن ناشطين في ريف حلب إن المختطفين كانوا مجموعة من الملثمين يستقلون سيارة "جيب" سوداء اللون أوقفوا "رضوان" الذي كان يركب وراء شخص على درجة نارية، واقتادوا الصيدلاني إلى جهة مجهولة بعد أخذ هويته الشخصية.

ويعرف عن "ابراهيم رضوان" المولود في بلدة "حريتان" 1972، أنه شارك في الثورة منذ بدايتها، ولم يتخلَّ عن واجبه في مساعدة آلاف المرضى خلال مسيرته الطبية ويعمل في مشفى الأطفال في "سجو"، إضافة إلى مشفى "حريتان".

وعلمت "زمان الوصل" نقلا عن مصدر موثوق بأن السيارة التي اختطفت "رضوان" هي نفسها التي استخدمت في هجوم منذ يومين على حاجز لـ"أحرار الشام" في "كفر جنة".

في سياق متصل أصدر العاملون في مشفى "الفردوس" في "دارة عزة" بيانا يوم الأربعاء ذكر فيه أن مجموعة مسلحة اقتحمت المشفى، وأشهرت السلاح في وجه حراسه، قبل أن تختطف أحد عناصر الحرس "محمد عبد الله كنجو"، إلى جهة مجهولة.

ويعتبر العاملون في المجال الطبي ضحايا لحالة الفلتان الأمني الذي تعيشه المناطق المحررة، حيث تتكرر عمليات الاختطاف والاعتداء على الكوادر الطبية والمشافي.

زمان الوصل
(29)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي