أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تأثير إسقاط الطائرة الروسية على سوق العملة.. يزول سريعاً

أرشيف

سجلت الليرة السورية تحسناً ملحوظاً، لليوم الثاني على التوالي، مقابل العملات الرئيسية، وفي مقدمتها الدولار. وذلك بعد أن زال أثر إسقاط الطائرة الروسية، عن سوق العملة، سريعاً.

وكانت منصات متخصصة برصد أسعار العملات، قد أشارت في وقت متأخر من ليل أمس الاثنين، إلى تراجعٍ في سعر صرف الليرة السورية، بعيد الأنباء عن إسقاط الطائرة الروسية، في الساحل السوري. لكن سرعان ما تجاوز سوق العملة في سوريا، تأثير الحادثة، التي تم تطويقها سريعاً، بين الأطراف المعنية.

ومساء اليوم الثلاثاء، تراجع الدولار مجدداً، مقابل الليرة السورية.

كان الدولار قد سجل تراجعاً ملحوظاً مقابل الليرة السورية، مساء أمس الاثنين، بدفعٍ من الأنباء عن اتفاق روسي – تركي، يبعد شبح الحرب عن إدلب، إلى حدٍ ما.

ومساء الثلاثاء، خسر "دولار دمشق"، 3 ليرات، ليصبح بـ 456 ليرة شراء، 459 ليرة مبيع.

وفي الحسكة، سجل الدولار، 457 ليرة شراء، 459 ليرة مبيع.

أما في اللاذقية، فسجل الدولار، 455 ليرة شراء، 457 ليرة مبيع.

وفي حماة وحمص، ومنبج شمال شرق حلب، سجل الدولار، 454 ليرة شراء، 456 ليرة مبيع.

أما في مدينة حلب، فتراجع الدولار، 3 ليرات، مسجلاً، 453 ليرة شراء، 455 ليرة مبيع.

وبالعودة إلى دمشق، خسر اليورو، 3 ليرات، ليصبح بـ 532 ليرة شراء، 537 ليرة مبيع.

وخسرت الليرة التركية، ليرة سورية واحدة، لتصبح بـ 70 ليرة شراء، 72 ليرة مبيع.

وخسر الريال السعودي، ليرة، مسجلاً، 120 ليرة شراء، 122 ليرة مبيع.

أما الدينار الأردني، فخسر 4 ليرات، مسجلاً، 638 ليرة شراء، 647 ليرة مبيع.

وبقي الجنيه المصري قرب 24 ليرة شراء، 26 ليرة مبيع.

وأبقى المركزي "دولار الحوالات والمستوردات" بـ 434 ليرة. كما أبقى "دولار التدخل الخاص" عبر المصارف بـ 436 ليرة.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(41)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي