أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إيراني يحرق نفسه أمام بلدية طهران

احتجاجا على تردي الوضع ‏الاقتصادي - أرشيف

أصيب رجل إيراني بحروق بالغة بعد أن أضرم النار بنفسه أمام بلدية طهران، احتجاجا على تردي الوضع ‏الاقتصادي في بلاده، وتعاسة حاله شخصيا‎. 

وأشارت تقارير إعلامية إلى أن رجلا يبلغ من العمر 45 عاما حاول إحراق نفسه وطفله أمام مبنى بلدية طهران صباح ‏اليوم الثلاثاء، إلا أن حراس مبنى البلدية تمكنوا من انتزاع الطفل منه، قبل أن يضرم النار في نفسه باستخدام البنزين ‏والكبريت، ما أسفر عن إصابته بحروق عميقة‎.‎

ويمتلك الرجل محلا تجاريا وقد تعرض لضغوط اقتصادية من قبل البلدية التي تطالبه بدفع ضريبة عالية تقدر بنحو 40 ‏ألف دولار.‏

زمان الوصل - رصد
(0)    هل أعجبتك المقالة (0)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي