أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسؤولون: سفن روسيا بالمتوسط قد تساعد باعتراض صواريخ أمريكية ضد النظام

أعلنت موسكو عن تدريبات عسكرية ‏بحرية واسعة في البحر الأبيض المتوسط

قال مسؤولون بالإدارة الأمريكية إن واشنطن مستعدة لتوجيه ضربة عسكرية في سوريا إذا استخدمت دمشق الأسلحة ‏الكيماوية في الهجوم المرتقب على إدلب‎.‎

وتأتي هذه الأنباء في الوقت الذي يظهر أن روسيا تستعد أيضا لعمليات إدلب، حيث أعلنت موسكو عن تدريبات عسكرية ‏بحرية واسعة في البحر الأبيض المتوسط.‏

في حين قال مسؤول أمريكي بحسب شبكة "سي ان ان" هذه السفن قد تساعد في تقفي مسار واعتراض الصواريخ ‏الأمريكية‎.‎

وأضاف المسؤولون المطلعون، لم تسمهم، على ما جرى مناقشته فيما يتعلق بالملف السوري وعمليات إدلب، إن قائمة ‏من الأهداف التابعة لنظام الأسد وضعت وجاهزة للتنفيذ‎.‎

وقال الكولونيل المتقاعد "ريك فرانكونا" محلل الشؤون العسكرية بشبكة "CNN"، إن معركة إدلب ستكون حاسمة ‏وستستمر حتى النهاية، مشيرا إلى أن "الثوار" لن يستسلموا باعتبار أنه لم يتبقَّ مكان آخر في سوريا يمكنهم الانتقال إليه ‏كما كان الحال في العمليات التي شهدتها مناطق أخرى في البلاد.‎

زمان الوصل - رصد
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي