أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إغلاق السبت: دولار دمشق يبقى بعيداً عن تأثير الشمال

أرشيف

بقي الدولار في دمشق، بمنأى عن ارتفاع نظيره في مناطق قريبة من الحدود التركية في الشمال السوري.

واليوم السبت، اختُتمت تعاملات سوق العملة بدمشق على استقرار في الدولار، ليبقى قرب 452 ليرة شراء، 454 ليرة مبيع.

فيما ارتفع الدولار في إدلب، وريفها بسرمدا، إلى 458 ليرة شراء، 460 ليرة مبيع.

ووصل الدولار في اعزاز، القريبة من الحدود التركية، شمالي حلب، إلى 457 ليرة شراء، 459 ليرة مبيع. وفي جارتها، منبج، الخاضعة لسيطرة قوى كردية، سجل الدولار سعراً أقل عند 455 ليرة شراء، 457 ليرة مبيع.

يأتي ارتفاع الدولار في مناطق من الشمال السوري على وقع التهديدات المتصاعدة بهجوم مرتقب للنظام وحليفيه الروسي – الإيراني، على إدلب.

أما في القامشلي، شمال شرق البلاد، فسجل الدولار، 454 ليرة شراء، 456 ليرة مبيع.

واختلفت الصفحات المتخصصة في تحديد سعر الدولار في مدينة حلب. ففيما قالت مصادر منها إن الدولار وصل في المدينة المحاذية لمناطق سيطرة المعارضة، إلى 459 ليرة مبيع. قالت مصادر أخرى، إن الدولار في مدينة حلب بقي قرب 452 ليرة شراء، 455 ليرة مبيع.

وفي مدينة حماة، سجل الدولار، 453 ليرة شراء، 455 ليرة مبيع.

وبالعودة إلى دمشق، خسر اليورو، 3 ليرات، مسجلاً، 522 ليرة شراء، 528 ليرة مبيع.

فيما تحسن سعر صرف الليرة التركية، التي كسبت ليرتين سوريتين، مسجلةً، 68 ليرة شراء، 70 ليرة مبيع.

وخسر الدينار الأردني، ليرة، ليصبح بـ 631 ليرة شراء، 640 ليرة مبيع.

وبقي الريال السعودي قرب 118 ليرة شراء، 121 ليرة مبيع.

كذلك بقي الجنيه المصري قرب 24 ليرة شراء، 25 ليرة مبيع.

وأبقى المركزي "دولار الحوالات والمستوردات" بـ 434 ليرة. كما أبقى "دولار التدخل الخاص" عبر المصارف بـ 436 ليرة.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(48)    هل أعجبتك المقالة (46)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي