أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إقبال على الشراء قبيل الأضحى والبضائع الإيرانية تتصدر أسواق الحسكة

أسواق الدرباسية بالحسكة - نشطاء

شهدت أسواق الحسكة إقبالا كبيرا اليوم وقفة العيد وأمس، على شراء تجهيزات عيد الأضحى وخاصة من البضائع الإيرانية، في حين عمل ازدواج السلطات عمله في تقسيم السوق داخل المدينة إلى 4 أسواق.

وسط الزحام يتحدث المتسوقون عن الإقبال الشديد وارتفاع الأسعار وعن شراء قطع جديدة لإكمال ما اشتروه في عيد الفطر لأطفالهم، لأنهم لا يستطيعون شراء ملابس كاملة للعائلة في عيد الأضحى، مشيرين إلى أن سعر قطعة اللباس الواحدة يتراوح سعرها بين 2000 و6000 آلاف ليرة سورية.

وتصدرت البضائع الإيرانية مقدمة البضائع المطلوبة بأسواق الحسكة نظرا لأسعارها الرخيصة، فتباع سكاكر "ضيافة العيد" بسعر 500 -600 ل.س بينما تباع غيرها بسعر 1500 ل س ويزيد، في حين يباع الفستق كل 3 كغ بسعر 1800 ل.س نوعية وسط أمّا النوعيات الأخرى تباع بسعر 2000 ل.س.

كما يشتري الناس الراحة النوع المتوفر بالسوق بسعر 600 ل.س وهو أرخص الأسعار في السوق، والبسكوت الويفر المشهور محليا "برشام" بسعر 600 ل.س.

وفي سوق "الشدادي" جنوب المحافظة، تباع سكاكر العيد نوعية ممتازة بسعر 1500 ل.س ونوعيات كان متداولة في العقد الماضي بسعر 700 ل.س، أما الإيرانية الجيدة فبسعر 600 ل.س و أسوأها 300 ل.س.

ويظهر ارتفاع الأسعار جليا بسوق الخضار، فيقول سكان إن سعر الخضروات قفز إلى 4 أضعاف بسبب فتح الطريق أمام التجار العراقيين للشراء والتصدير نحو العراق، بينما حافظت اللحوم على أسعارها حول 3000 -3200- 3500 حسب نوعية اللحم بقر، خروف،عجل.

وانقسمت حركة السوق على أساس القوى المسيطرة إلى سوق وسط مدينة الحسكة تحت سيطرة النظام وأسواق أخرى على أطراف المدينة وبريفها تحت سيطرة حزب "الاتحاد الديمقراطي".

في مركز المحافظة تتوزع عمليات الشراء والبيع على 4 أسواق رئيسية سوق المدينة (المركزي)، وسوق "المفتي" وسوق ساحة "ختو" بحي "الناصرة" وسوق "النشوة".

ويرتاد أهل المناطق الخارجة حديثاً عن سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" سوق شارع "النشوة الغربية" جنوبي المدينة وسوقي "الحدادية" و"مركدة" الشعبيين خشية الاعتقال أثناء التسوق في السوق المركزي، بينما يرتاد أهالي الأحياء الشمالية وأصحاب السيارات "الإدخال" (غير المرخصة) أسواق "الناصرة" و"المفتي"، وهي أسواق ظهرت ونمت مؤخراً مستفيدة من وجود اعداد كبيرة من النازحين.

زمان الوصل
(18)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي