أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

شرطة "الأتارب" تلقي القبض على قاتل الرضيعة "سارة"

سارة - ناشطون

تمكّن عناصر شرطة الأتارب بريف حلب من إلقاء القبض على قاتل الرضيعة "سارة" البالغة من العمر 11 شهراً واعترف بجريمة قتل الطفلة ورميها في خزان مياه بمدرسة تحوي نازحين في "الأتارب" من أجل سرقة حلق ذهب (قيراط) كان في أذنيها.

ومثّل الجاني في شريط فيديو نشرته قيادة شرطة حلب بالتعاون مع "قناة الجسر الإخبارية" تفاصيل الجريمة، وروى المحقق في مركز شرطة الأتارب "ماجد حاج حسين" بأنه تم إبلاغ المركز عن طريق القبضة اللاسلكية بوجود حادثة غرق لطفلة عمرها 11 شهراً بخزان مياه في المدرسة الصناعية في "الأتارب"، وبعد التوجه لمكان الحادث تم الكشف عن الخزان والسؤال عن الطفلة التي كان أُسعفت إلى مشفى "الأتارب".

وأثناء الكشف الميداني عن الحادث ورد خبر وفاة الطفلة وبعد الكشف عن الجثة من قبل الطبيب الشرعي والنيابة العامة تم التأكد من أن الموت كان بسبب الغرق، وجرى التحقيق مع ذوي الطفلة والجيران خلال اليومين الأولين دون نتيجة لعدم وجود دليل مادي، كما يقول.

وأردف حاج حسين "من خلال البحث والتحري اعترفت طفلة تُدعى "قطر الندى" بأن رجلاً أقدم قبل عشرة أيام على خنق الرضيعة ضمن دورات المياه في المدرسة وتم الاستدلال على مكان الرجل من الطفلة فأنكر حادثة الخنق، ولكن بالتحقيق معه دون إكراه اعترف بالجريمة وسرد تفاصيل ارتكابه للجرم، وكيف حمل الرضيعة من عربتها وصعد بها إلى سطح المبنى ونزع حلقيها الذهبيين، وعندما سمع صوت صهريح أسقطها داخل الخزان.

ولفت "حسن" إلى أن اكتشاف الجريمة استغرق 72 ساعة مضيفاً أن الجاني ويُدعى "ح. ل" تولد 1986 موقوف حالياً في النظارة ريثما يتم عرضه على القضاء. 

وأفاد ناشطون بأن والد الرضيعة "سارة" المهجرة قسراً مع والدته قُتل على جبهات الغوطة الشرقية، خلال الحملة الأخيرة للنظام، قبل تهجير من لا يرغب بتسوية وضعه مع النظام إلى الشمال السوري.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(10)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي