أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

كيلو يستبعد مهاجمة إدلب قبل ثلاثة أشهر

ميشيل كيلو - أرشيف

استبعد المعارض السوري "ميشيل كيلو" تعرض مدينة إدلب لأي هجوم عنيف قبل ثلاثة أشهر وذلك ريثما تتضح ماهية أدوار وحصص الأتراك وغيرهم من الحل في سوريا.

وقال "كيلو" في تسجيل صوتي: "إذا أخرجت تركيا من إدلب فسيكون ذلك بمثابة صفعة اصعب من ضربة الدولار الأمريكية، ولذلك لا تستطيع تركيا أن تقبل بالخروج من إدلب بالقوة".

وأضاف: "الروس من جانبهم لا يريدون أن يوصلوا تركيا إلى اللحظة التي ستكون فيها المسألة إما نحن (الروس) أو أنتم (الأتراك)".

وأشار "ميشيل كيلو" في مطلع تسجيله إلى أن أحد بنود اتفاقيات خفض التصعيد ينص بصراحة على أنه "إذا كان هناك ارهابيين فمن حق النظام مهاجمتهم"، محملا المسؤولية للجهات التي وقعت الاتفاقيات وقال: " قلنا لهم الـ 300 شخص من النصرة إما أن تأخذوا سلاحهم أو تخرجوهم من المنطقة، ولكنهم رفضوا وبالتالي دفع الشعب السوري ثمنا فظيعا".

زمان الوصل - رصد
(13)    هل أعجبتك المقالة (13)

يَوَسِفَ ْعبّدِوَ

2018-08-20

حُاجْ تْنَظٌرَوَا ْعلُيَنَا كِفَى مٌا اصّابّ الُشِْعبّ الُسِوَرَيَ.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي