أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتل خمسة من أسرته في حلب لمعدله «الضعيف» في الامتحان

هزت حلب مساء أمس الأول جريمة قتل ذهب ضحيتها خمسة أفراد على يد مراهق (13 عاماً) من الأسرة وبخته والدته لنيله معدل «ضعيف» في معظم نتائج امتحان الفصل الأول للصف التاسع. وتمكن عناصر الأمن خلال ساعة واحدة من القبض على الجاني الذي اعترف بجريمته وبمسبباتها ودوافعها.


وأوضح الدكتور بسام البي، مدير مشفى إعزاز الوطني، أن القتلى الخمسة من قرية خربة شران (65 كيلو متراً شمال حلب) التابعة لعفرين «وأصيبت الأم أولاً بطلقات نارية من مسدس عيار 6 ملم بطلقتين في رأسها من الأمام ومثلهما من الخلف، ثم أطلق النار صوب زوج عمته (70 سنة) الذي حاول التدخل لتستقر أربع طلقات في رأسه ورئتيه وفخذه قبل أن ينال أخو الجاني وعمره 4 سنوات حتفه بطلقة ملامسة في الرأس ويلقى أخوه الأكبر (8 سنوات) المصير ذاته عبر ثلاث طلقات استقرت إحداها في الدماغ»، حسب الدكتور بي الذي كشف عن الجثث الخمس وأعد تقريره عن الحادثة.

 وكشفت التحقيقات أن القاتل استعان لتنفيذ الجريمة بمسدس والده التاجر المخبأ في خزانة النقود بعد أن سرق بعض النقود والمصوغات الذهبية الخاصة بوالدته ثم اتصل بوالده ليخبره أن عصابة سرقت «الكاظة» وقتلت أفراد أسرته، وعثر عناصر الأمن على ثلاث طلقات في جيب الجاني من مخلفات مشطي المسدس المستخدم في الجريمة.

صحف
(30)    هل أعجبتك المقالة (34)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي