أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

حتى لو كان ميسي.. في "سوريا الأسد" الكلّ معرض للبتر والقصف

حتى لو كان ميسي.. في "سوريا الأسد" الكلّ معرض للبتر والقصف
   شاهد الفيديو أدناه - زمان الوصل
زمان الوصل tv
عمر ولجين ووالدتهما ضحايا لإرهاب طيران الأسد، بعد تعرض منزل العائلة في قرية الرصافة بإدلب لقصف بالبراميل المتفجرة عام 2013، ما تسبب ببتر ساق الطفل وطرفي أمه وتشوه وجه أخته واستشهاد جده وجدته وشقيقه. 

تعاني العائلة المفجوعة من صعوبات جمة تتمثل بسوء الأطراف الصناعية الغير ذكية المتواجدة في المناطق المحررة، وعدم قدرة الطفل ووالدته من التأقلم معها وحاجتهم للسفر لتركيا لتركيب أطراف ذكية، فضلاً عن الحالة النفسية المزرية للطفلة لجين وعدم قدرتها على استكمال تعليمها وتكوين صداقات مع الأطفال، وحاجتها الماسة لعمليات تجميل.


التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بعد مقتل "شيكات".. التنظيم يبتنى هجوم "ستراسبورغ"      تيار "مواطنة" يطالب بالإفراج عن الفنان "سهيل ذبيان"      "قسد" تسيطر على أهم معاقل التنظيم في دير الزور      مجلس الشيوخ الأمريكي يحمل ابن سلمان مسؤولية مقتل خاشقجي      عند تقاطع الفن والسياسة... ماهر شرف الدين*      "الاتحاد الديمقراطي" يحشد أنصاره وموظفيه بمسيرات مناهضة لتركيا      مجددا.. الأردنيون يطالبون برحيل الحكومة وحل البرلمان      النواب الأمريكي يسأل و"غوغل" يجيب.. ما الرابط بين صور ترامب وكلمة "أحمق"؟