أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

إدانة فلسطينية لجرائم الأسد بحق المعتقلين

الوطن العربي | 2018-07-31 01:55:55
إدانة فلسطينية لجرائم الأسد بحق المعتقلين
   المصور الفلسطيني السوري نيراز سعيد الذي قتل تحت التعذيب في سجون النظام - ناشطون
زمان الوصل
أدانت "هيئة علماء فلسطين في الخارج" جرائم الأسد بحق الآلاف من السوريين ومن ضمنهم المئات من أبناء الشعب الفلسطيني المعتقلين في سجونه.

وقالت الهيئة في بيان لها تلقت "زمان الوصل" نسخة منه إن "النظام السوري المجرم حوّل سورية إلى مسلخٍ بشريّ، وما يزال مستمرًا في إجرامه وسط تواطؤ دوليّ علني وتخاذل عالميّ".

وأردف البيان إن "هذه الجرائم تزيد التأكيد على أن نظام الأسد لا يمتّ لأيّ معنى من معاني المقاومة التي ما زال يتغنّى بها ويبرّر بها جرائمه، وتؤكّد بأنَّ فلسطين وقضايا الأمّة العادلة لن يغسلَ بها المجرمون عارهم مهما رفعوا من شعارات".

وطالب موقعو البيان الأمةَ الإسلامية بكافة مكوناتها وطاقاتها علماء وحكاما وشعوبا وقادة رأي وجماعات وإعلاميين بالتّحرك العاجل لرفع الظلم عن السوريين وإنقاذ مئات الآلاف من المعتقلين مجهولي المصير في سجون نظام بشار الأسد.

وحث البيان السلطة الفلسطينيّة والفصائل كافّة على العمل الفوريّ لإنقاذ الآلاف من أبناء الشعب الفلسطيني في سجون نظام الأسد، وإصدار مواقف واضحة في إدانة هذه الجريمة البشعة.

وختم البيان أن الحقّ منتصرٌ وإن طال المدى، والباطل إلى زوال والله لا يضيع حقّ مظلوم وعند الله تجتمع الخصوم، فيذلّ الباطل وأهله مصداقاً لقوله تعالى "وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ*إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ". 

وكانت "مجموعة العمل لأجل فلسطيني سوريا" قد وثقت 537 لاجئاً فلسطينياً قضوا تعذيباً في السجون السورية، و(1682) معتقلاً لا يزال مصيرهم مجهولاً".

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
تركيا تستقبل أكثر من 40 مليون سائح نهاية العام الجاري      القحطاني "قائد الذباب".. المنفذ الأمين لتوجيهات "سيده"      هذه الصحافية و"حرب خاصة"      الأمم المتحدة: على العالم أن يخجل.. اليمن على شفا كارثة بشرية      تركيا.. السجن 2202 عام على متورطين بهجوم مطار "أتاتورك"      حضن الأسد.. عادت من الكويت فاعتقلتها "الجوية" واستولت على منزلها      "هيومان رايتس ووتش" تختار "شبيحة" كواجهة لحقوق الإنسان!!‏      دراسة: بدانة الأمهات تصيب الرضع بأمراض الكبد