أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الغربي يعزو تراجع الأسعار إلى إنجازاته.. ويتجاهل انخفاض الدولار


عزا وزير التجارة الداخلية في حكومة النظام، عبد الله الغربي، انخفاض أسعار الكثير من السلع الأساسية خلال السنتين الماضيتين، إلى جهوده في محاربة الفساد ومتابعة الأسواق، متجاهلاً تراجع سعر صرف الدولار خلال نفس الفترة، بنسبة تزيد عن 25 بالمئة، والتي هي السبب الرئيسي في تراجع الأسعار.

وأشار الغربي إلى أنه تم تخفيض سعر السكر من 350 ليرة سورية إلى 210 ليرة، في الفترة من منتصف العام 2016، عند توليه الوزارة، إلى الآن، بينما في نفس الفترة تراجع سعر صرف الدولار من فوق 600 ليرة سورية، إلى أقل من 450 ليرة، وهو سبب طبيعي لتراجع سعر هذه المادة، لأنها مستوردة، وبالدولار.

وكان اللافت في تصريحات الغربي، هو وعده بمزيد من تخفيض الأسعار حتى نهاية العام الحالي، وخصوصاً أسعار الألبسة، بالإضافة إلى تعديل قانون حماية المستهلك، وإلغاء الورق في معاملات الوزارة وتحويلها إلى الكترونية.

وفي نهاية تصريحاته أوضح الغربي أنه يبني وعوده على فتح معبر نصيب مع الأردن، الذي توقع أن يتم تشغيله خلال فترة قريبة، وهو ما سوف يؤدي إلى تنشيط الأسواق التجارية بشكل أكبر.

اقتصاد - احد مشاريع زمان الوصل
(47)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي