أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مجهولون يستهدفون عناصر "الاتحاد الديمقراطي" بالحسكة

من مكان الانفجار - نشطاء

قتل عنصر من ميليشيات حزب "الاتحاد الديمقراطي" وأصيب آخران ليل الجمعة نتيجة استهداف دورية عسكرية قرب مؤسسة المياه في حي "العزيزية" شرقي الحسكة.

وقال الناشط "مهند اليوسف" لـ"زمان الوصل" إن مجهولين استهدفوا سيارة تابعة لمسلحي حزب "الاتحاد الديمقراطي" قرب الباب الرئيسي لمرآب مؤسسة المياه في حي "العزيزية"، ما أسفر عن مقتل عنصر وإصابة آخر في السيارة، مضيفا أن عنصرا ثالثا من حراسة البوابة في المياه أصيب أيضا.

وأوضح "اليوسف" أن مسلحي "آسايش" فرضوا طوقاُ أمنياً على مكان التفجير وشنوا حملة اعتقالات طالت عددا من الأشخاص بتهمة "الاشتباه بهم"، مشيرا إلى أن حواجز "الاتحاد الديمقراطي" منعت السكان من دخول حيي "العزيزية" و"الصالحية" وأجبرتهم على أن يعودوا أدراجهم بعد أن وصلوا "دوار النسر" قرب جسر "جقجق".

كما حصل انفجار ثان قرب "المسمكة" في المنطقة نفسها، قيل إن ميليشيا "آسايش" عثرت عليها وفجرتها عن بعد، وفق الناشط.

وكان مجهولون قتلوا القيادية في "مجلس شباب سوريا الديمقراطي" (ديلان شيخ محمود) وشقيقتها عبر استهداف منزلها بقنبلة يدوية في حي "العزيزية".

يذكر أن قتلى وجرحى سقطوا من عناصر من ميليشيا "سوتورو" السريانية التابعة لحزب "الاتحاد الديمقراطي" نهاية حزيران يونيو الماضي نتيجة هجوم انتحاري نفذه عبر استخدامه "كرسي إعاقة" للوصول إلى مركزهم بمدرسة "الغسانية" وسط مدينة الحسكة.

زمان الوصل
(33)    هل أعجبتك المقالة (29)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي