أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"إسرائيل" تخرق هدنة غزة وحماس تؤكد: "القصف لا يقابله إلا القصف"

قصفت مقاتلات إسرائيلية موقعا للمقاومة الفلسطينية في غزة صباح اليوم

خرقت إسرائيل اتفاق التهدئة بعد ساعات من التوصل إليه بعد وساطات وتدخلات من أطراف إقليمية ودولية.

وقصفت مقاتلات إسرائيلية موقعا للمقاومة الفلسطينية في مدينة غزة صباح اليوم الأحد.

وأعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن "القصف الإسرائيلي للقطاع لا يقابله إلا القصف".

وقال المتحدث باسم الحركة "عبد اللطيف القانوع" في تغريدة على موقع "تويتر" اليوم الأحد: "فصائل المقاومة أكدّت خلال ضرباتها أن أي جوله يخوضها الاحتلال مع المقاومة سيخسرها وأن القصف لا يقابله إلا قصف".

وأضاف: "تحيي حركة حماس فصائل المقاومة التي أوقفت التصعيد الصهيوني وردت العدوان عن شعبنا".

وبيّن أن "فصائل المقاومة الفلسطينية لم تسمح للاحتلال بفرض أي معادلة جديدة في قطاع غزة".

وفي 29 أيار مايو الماضي، أعلنت كتائب "عز الدين القسّام" الجناح المسلح لحركة "حماس"، وسرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، عن معادلة "القصف بالقصف والدم بالدم".

وأكدت الحركتان، خلال بيان مشترك صادر عنهما –آنذاك- أنهما "ستتمسكان بتلك المعادلة مهما كلف ذلك من ثمن".

زمان الوصل - رصد
(5)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي