أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الدوحة.. وقفة تضامنية مع "درعا"

أرشيف

نفّذ مئات السوريين وأفراد من الجاليات العربية والإسلامية وقفة تضامنية مع محافظة درعا في العاصمة القطرية "الدوحة" أمس تحت عنوان "درعا مهد الثورة ومقبرة الغزاة"، وذلك تنديدا بالعدوان الوحشي الذي تشنه قوات الأسد مدعومة بحلفائها من الروس والإيرانيين على حوران.

وطالب المشاركون في الوقفة، العالم العربي، والمجتمع الدولي، الوقوف مع أهالي درعا المهجّرين.

ودعا "نزار الحراكي" سفير الائتلاف الوطني بالدوحة "الدول العربية إلى نصرة الشعب السوري الذي يتعرض لأبشع الجرائم والقتل".

وأضاف "لقد اجتمعنا هنا لنوصل صوتنا للذين يضحون بدمائهم لأجل كرامتنا وحريتنا والتي يتوق إليها السوريون اليوم".

وأردف، حسب وكالة "سمارت" قائلا: "نحن السوريين لم نذق طعم الحرية منذ خمس عقود في ظل نظام الأسد، فنحن اليوم بحاجة لانتصار يرفعنا إلى الأعلى، كما كانت سوريا قبل أسرة الأسد".

ويشن نظام الأسد مدعوما بالطيران الروسي والميليشيات الإيرانية حملة عسكرية شرسة على مناطق المقاومة السورية في سهل حوران، ارتكب خلالها العديد من المجازر بحق المدنيين الذين نزحت غالبيتهم الساحقة عن بيوتها.

زمان الوصل - رصد
(21)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي