أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مجزرة جديدة بدرعا ضحاياها 22 شخصا بينهم 12 طفلا في "المسيفرة"

القصف أسفر كذلك عن إصابة عشرات الجرحى

ارتكب طيران النظام الحربي مجزرة في بلدة "المسيفرة" بريف درعا الشرقي اليوم الخميس قضى على إثرها 22 شخصا بينهم 12 طفلا.

وأكدت مصادر لـ"زمان الوصل" أن القصف أسفر كذلك عن إصابة عشرات الجرحى من بينهم 7 أطفال بحالة حرجة.

واستهدف الطيران الحربي الروسي وطيران النظام مدينة "بصرى الشام" بريف درعا الشرقي بنحو 20 غارة صباح اليوم الخميس.

وأكدت مصادر ميدانية لـ"زمان الوصل" أن لا وجود لتحركات برية باتجاه المدينة من قبل قوات النظام، مشيرة في الوقت نفسه إلى وجود تحشدات بريف السويداء.

ويأتي القصف الجوي على مدينة "بصرى الشام" توسيعا لبقعة المناطق المستهدفة بريف درعا الشرقي وأحياء درعا البلد، حيث أحصت غرفة العمليات المركزية أكثر من 275 غارة بالطيران الحربي والمروحيات المحملة بالبراميل المتفجرة يوم أمس الأربعاء، فيما حاولت قوات النظام والميليشيات الموالية لها التقدم على محور قاعدة الدفاع الجوي غرب درعا منذ فجر أمس وتم التصدي لهذه الحملة من قبل فصائل المقاومة.

زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (4)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي