أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"سوريا الديمقراطية" تلتقي مع "الحشد الشعبي" على الحدود السورية -العراقية

عناصر من ميليشيا "سوريا الديمقراطية" في ريف دير الزور - جيتي

التقت ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" مع ميليشيات الحشد الشعبي" يوم الجمعة قرب معبر "تل صفوك" على الحدود السورية -العراقية بعد تقدمها على حساب تنظيم "الدولة الإسلامية" جنوب شرق الحسكة.

وذكرت ميليشيا " كتائب أنصار الحجة" إن "الحشد الشعبي" التقى بميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" على الحدود العراقية- السورية قرب (تل صفوك) بعد طرد التنظيم من القرى المجاورة للمعبر.

وجاء ذلك بعد يوم من إعلان ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" سيطرتها على قرية "الذيبة" شرق بلدة "الدشيشة" إثر اشتباكات مع عناصر تنظيم "الدولة" في القرية، التي تبعد مسافة 6 كم عن الحدود بعد أسبوعين من استئناف حملتها العسكرية للسيطرة على الجيب الحدودي.

وفي سياق متصل، أعلن نائب قائد العمليات المشتركة "عبد الأمير يار الله"، أمس الأول، مشاركة مدير عمليات ميليشيا "الحشد الشعبي" ومدير استخباراتها في اجتماع المركز الأمني الرباعي، الذي يضم ضباطا وممثلين أمنيين عن بغداد ودمشق وموسكو وطهران لإطلاعه على ما يجري في الحدود العراقية السورية"، وفق موقع ميليشيا "الحشد".

وسبق أن كشفت وزارة الدفاع العراقية عن مناقشة مركز تبادل المعلومات الرباعي الموقف الأمني على الحدود العراقية - السورية بحضور معاون رئيس أركان الجيش العراقي للعمليات ومدير الاستخبارات العسكرية وقائد قوات حرس الحدود وقائدي عمليات الجزيرة والأنبار ومديري العمليات والاستخبارات في "الحشد الشعبي"، لتأمين المنافذ والمعابر الحدودية المشتركة فضلاً عن تبادل المعلومات الاستخباراتية.

كما تعمل ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" ضمن غرفة عمليات مشتركة مع "الحشد الشعبي" ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد سيطرة الميليشيات العراقية على المعبر بداية حزيران/يونيو العام الماضي.

ويكتسب معبر "تل صفوك" وتوقيت السيطرة عليه رمزية عالية لدى تنظيم "الدولة الإسلامية" وأيضاً لدى من يحاربه كونه المعبر الذي صور عنده "كسر الحدود" الإصدار المرئي الشهير الذي ظهر فيه "أبو عثمان الليبي" و"عمر الشيشاني" مع "أبو محمد العدناني" عند إزالة الحدود بين العراق وسوريا في حزيران/يونيو 2014 وإعلان قيام "دولة الخلافة" بزعامة "أبو بكر البغدادي".

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي