أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

على خطى النظام.. "سوريا الديمقراطية" تنذر شباب الطبقة للالتحاق بالخدمة العسكرية وإلإ..

يشتكي كثيرون من المقيمين في مناطق "سوريا الديمقراطية" من فرض التجنيد القسري - جيتي

أصدرت ما يسمى "لجنة الدفاع الذاتي" في "قوات سوريا الديمقراطية" بلاغا عاما ينذر جميع الذكور في منطقة الطبقة، ممن ولدوا بين عامي 1990 و2000، بضرورة مراجعة مراكز "الدفاع الذاتي" قبل حلول تاريخ 20 آب/أغسطس 2018، وإلا عرضوا أنفسهم لعواقب التأخير.

وقال "البلاغ" المؤرخ في السادس من الشهر الجاري إن على "المكلفين" مراجعة مراكز الدفاع الذاتي لـ"تسوية أوضاعهم وإخراج دفتر واجب الدفاع الذاتي (الخدمة العسكرية)".

"قوات سوريا الديمقراطية" التي تشكل مليشيا وحدات الحماية عصبها ومكونها الرئيس، توعدت بفرض "عقوبة التأخير" بحق أي شخص من الذكور المقصودين ببلاغها في منطقة الطبقة (مدينة الطبقة وريفها) إن هو تخلف عن "تسوية وضعه"، ضمن المهلة الممنوحة (بين 20 أيار و20 آب 2018).

وأفاد البلاغ أن عقوبة التأخير عبارة عن 3 أشهر تضاف إلى مدة الخدمة العسكرية الأصلية.

ويشتكي كثيرون من المقيمين في مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" من فرض التجنيد القسري، وأساليبه التي تماثل إن لم تكن تطابق ما يطبقه النظام على الذكور في مناطقه، علما أن هذه "القوات" تمارس -وعبر رأس حربتها مليشيا وحدات الحماية- دورا مضادا للثورة، ومستعدا للتنسيق والتعاون مع نظام الأسد إلى أقصى الدرجات، وفق ما صرح به "صالح مسلم" الأب الروحي لهذه المليشيا قبل أيام.


زمان الوصل
(31)    هل أعجبتك المقالة (34)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي