أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

أزمة قلبية أم اشتباكات أم غارة أمريكية؟.. روايات متضاربة تحيط بمصرع عماد في جيش النظام

محلي | 2018-06-09 18:08:49
أزمة قلبية أم اشتباكات أم غارة أمريكية؟.. روايات متضاربة تحيط بمصرع عماد في جيش النظام
   العماد القتيل
زمان الوصل
لقي ضابط رفيع في جيش النظام يرأس إحدى التشكيلات القتالية الضاربة ممثلة في "الفرقة 11 دبابات".. لقي مصرعه صباح اليوم السبت، بعد تعرضه لأزمة قلبية، حسب ما قالت الصفحة الرسمية للفرقة 11، التي نعت الضباط بوصفه "العماد شرف"، علي محمد الحسين. 

لكن صفحات أخرى بعضها محسوب على تنظيم "الدولة" نشر أخبارا مفادها أن "العماد" قتل في اشتباكات مع التنظيم في منطقة "البوكمال"، حيث يحاول رجال البغدادي منذ فترة العودة بقوة إلى مناطق سيطرتهم السابقة في شرق سوريا.

وبالتزامن مع الروايتين السابقتين، ظهرت روايتان أخريان أحدهما تقول إن "العماد" قتل على يد مرتزقة "حزب الله" في منطقة "القصير"، حيث انتشرت "الفرقة 11" قبل فترة في هذه المنطقة التي كانت مستوطنة خاصة للمليشيا الطائفية الصفراء، قبل أن تدخلها قوات روسية محاولة الانتشار فيها؛ ما أدى إلى خلافات عميقة، جرى الالتفاف عليها بـ"حل وسط" يقبل بانتشار جيش النظام على هذه الأرض السورية!

أما الرواية الأخيرة فهي أن "العماد" قتل في قصف أمريكي على المنطقة الشرقية، التي تعد سماؤها "مشاعا" أمام طيران التحالف بزعامة واشنطن.

ويتحدر "العماد" القتيل من "الدريكيش" في طرطوس، المحافظة التي تصدرت عدد القتلى في صفوف النظام خلال السنوات الأخيرة.

ويعد "الحسين" ثاني قائد للفرقة 11 دبابات يلقى مصرعه بعد "العماد محسن مخلوف" (قتله تنظيم الدولة صيف 2015).

ويتحدر "مخلوف" من قرية "بستان الباشا"، من نفس بلدة وعائلة زوجة حافظ وأم بشار (أنيسة مخلوف).

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
1223
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الإعدام والمؤبد.. أحكام على معتقلين سوريين في سجن "رومية" اللبناني      38 ألفا و480 شرطيا لضمان أمن الانتخابات في إسطنبول      "بشار الأسد" يظهر في الحسكة قبل 3 أيام.. عمه كبير شبيحة المحافظة ورأس نشر التشيع فيها      مونديال "كليلة ودمنة" 2-2      الأردن: نجري اتصالات مع واشنطن وموسكو للحفاظ على خفض التصعيد في الجنوب      تحطم طائرة عسكرية أمريكية في "نيومكسيكو"      الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي يدعوان لوقف التصعيد في الجنوب      مستخدمو تويتر أكثر منطقية في الصباح