أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

فصائل ريف اللاذقية ترد على قصف الأسد بقتل مجموعتين من عناصره

من معارك ريف اللاذقية - أرشيف

تمكنت فصائل المقاومة السورية في ريف اللاذقية من قتل مجموعتين من قوات الأسد إثر استهدافهما بصاروخين "فاغوت" في محور "الزيارة" بجبل التركمان مساء الخميس، وفقا لمصدر ميداني.

وذكر المصدر أن 11 عنصرا من قوات النظام قتلوا جراء الهجوم، بينما اعترفت صفحات إخبارية موالية بمقتل 7 جنود فقط عرف منهم كل من "محمد معلا" من قرية "رأس الشمرا" الواقعة شمال اللاذقية، و"ربيع منصور" من قرية "مزار القطرية" التابعة لمحافظة اللاذقية. 

جاء هذا الاستهداف لقوات الأسد ردا على قصف قوات الأسد القرى المحررة خلال الأسبوع الحالي، حيث نجم عن قصفه مقتل عدة مدنيين في قرية "بداما" وإصابة عدد آخر بجراح.

كما كانت قوات الأسد قد استهدفت منذ يومين سيارة تابعة لفصيل "فيلق الشام"، قضى فيه 5 عناصر، وأصيب 3 بجراح خطيرة تم إسعافهم على إثرها إلى المشفى.

وشهدت قرى ريف اللاذقية وقرى "بداما" و"الناجية" قصفا مكثفا بقذائف الهاون والمدفعية وراجمات الصواريخ، كان مصدرها التلال الحاكمة التي تسيطر عليها قوات النظام ومعسكر "جورين" غرب سهل الغاب.

وتصنف منطقة جبل التركمان والأكراد وامتدادها في ريف إدلب ضمن مناطق "خفض التصعيد" المتفق عليها في "آستانة"، إلا أن قوات الأسد تكرر خرقها الاتفاق بحسب ناشطين.

زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (9)

لازم نشر الاف العناصر اله

2018-06-01

جبهة التركمان و جبل الاكراد يجب تعزيزها بالاف العناصر الهاربة من الغوطة و القلمون و ريف حمص - اهجموا و لا تصدقوا ان النظام لا يخسر هو مهزوم و الروسي لا يهمه اي علوي يهمه مصالحه.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي