أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حديث عن تغيير في حكومة نظام الأسد


بدأت وسائل إعلام موالية للنظام تتحدث عن وجود تغيير حكومي مرتقب، ليس لدواعٍ دستورية بحسب وصفها، وإنما بسبب مؤتمر حزب البعث، الذي ينوي الاستعانة ببعض الوزراء بين قياديه وبالتالي فإن التغيير الحكومي أصبح ضرورة في هذه الحالة.

ونقلت صحيفة صاحبة الجلالة عن مصادر مطلعة، قولها، إن المنحى يتجه لاختيار قيادات شابة في الإدارات والوزارات، والحزب كذلك، مشيرة إلى أن معدل أعمار القيادات في الحكومة والحزب في سوريا، يفوق الـ 60 عاماً.

وكان من المقرر أن ينعقد مؤتمر قطري للحزب الشهر القادم، إلا أن النظام قرر استبداله باجتماع للجنة المركزية للحزب تقوم مقام المؤتمر القطري.

وبحسب صاحبة الجلالة ذاتها، سيتم خلال الاجتماع مناقشة ثلاثة محاور أساسية يتعلق الأول منها بالوضع التنظيمي للحزب، والثاني يتمحور حول الواقع الاقتصادي "الموازنة العامة للدولة – إعادة الإعمار – رسم السياسات الاقتصادية للبلد – الوضع المعيشي"، والثالث يشمل الواقع السياسي والميداني والعسكري.

اقتصاد - احد مشاريع زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي