أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تزوج من ابنة رجل أعمال سوري.. ثري سوري يقيم زفافا أسطوريا في القاهرة

من الحفل

أقام ثري سوري يتسثمر أمواله في مصر حفل زفاف وصف بالأسطوري والباذخ، دعا إليه عددا من مشاهير الفنانين من مصر ولبنان، في مقدمتهم المغنيين: "عمرو دياب" و"راغب علامة".

وبحسهم الفضولي المعروف، تناقل راود مواقع التواصل صور ونبأ زفاف رجل الأعمال الحلبي "باسل سماقية"، على امرأة دمشقية تدعى "زينة" (ابنة رجل أعمال يدعى أسعد وتار)، تم عقده في فندق "فورسيزونز" بالقاهرة، وسط أجواء مترفة، كشفت عنها صور ومقاطع من الحفل.


وفيما يصعب تحديد الفاتورة الدقيقة للعرس، ادعى البعض أنه تكلف نحو نصف مليون دولار، أنفقها "سماقية" المطلق والذي لديه 4 أولاد، على زفافه من "وتار" المطلقة أيضا والتي لها 3 أولاد من زواج سابق.

ويعد "سماقية" أحد أبرز وجوه الاستثمار والمال السوري في مصر والمنطقة، حيث يملك شركة "قطونيل"، التي تصنف بوصفها أكبر شركة قطنيات في المنطقة، وقد دخلت موسوعة "غينيس" قبل فترة عبر تصنيعها أكبر قميص وشورت (بوكسر) داخلي في العالم.

ويبلغ "سماقية" من العمر 47 عاما، وقد انتقل مع أسرته للعيش والعمل في مصر في ثمانينات القرن الفائت، ونجح في اقتطاع حصة دسمة من السوق المصرية واستطاع المنافسة وتوسيع أعماله في ميدان النسيج هناك بشكل لافت.


أما أسعد وتار (والد العروس)، فلديه شركة تدعى "شركة وتار وأبناؤه" متخصصة بإنتاج الأدوات الكهربائية والمنزلية وتجارتها، كما إن لديه عددا من وكالات الماركات العالمية.

وخلال سنوات الحرب، شهدت سوريا وبلاد أخرى حفلات زفاف باذخة للغاية أقامها أثرياء سوريون لأولادهم أو بناتهم، وفي مقدمتها زفاف حفيدة "عبدالحليم خدام" في قصر الأوبرا في باريس، خريف العام الماضي.

زمان الوصل
(143)    هل أعجبتك المقالة (121)

مواطن

2018-05-15

إذا كانوا الجماعة من غير الحرامية فلا شأن لنا إذا كان عرسهم باذخًا أو غير باذخ... قد تقولوا هناك مئات آلاف السوريين المتضررين، ولكن مساعدتهم ليست إجبارية عليهم وعدم مساعدتهم ليست عيبًا، وكله عند الله بحساب... أشعر أنه بسبب فاقة الشعب السوري صارت مظاهر الغنى نقمة عند الناس كل سوري فرط في سورية هو جزء من الجريمة حتى لو كان فقير وأولهم من باعوا الشعب السوري كلام فارغ وعنتريات الديوك المهلوسة....


فراس

2018-05-15

خبر تافه وطريقة صياغته أتفه، العريس كان غني وعايش بمصر قبل الحرب..


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي