أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تهجير بلدات جنوب دمشق الثلاث غدا والتنظيم يعلن مقتل 13 عنصرا للنظام

دبابة للنظام في جنوب دمشق - جيتي

استكمالاً للاتفاق السابق بين لجنة الفصائل العسكرية في بلدات "يلدا، ببيلا، بيت سحم" وقوات الأسد برعاية الاحتلال الروسي تم التوافق اليوم الأربعاء بين الطرفين على خروج فصائل المقاومة السورية بالسلاح الخفيف رفقة عائلاتهم واالمدنيين الرافضين لـ"المصالحة" و"التسوية" مع نظام الأسد اعتبارا من صباح يوم غد الخميس من بلدات جنوب العاصمة باتجاه مدينة "جرابلس" شمال سوريا.

وقال مراسل "زمان الوصل" إن الآليات والجرافات أزالت السواتر التربية قرب "دوار الجمل" على أطراف بلدة "بيت سحم" وصولا إلى طريق مطار دمشق الدولي وذلك تمهيدا لخروج الحافلات غداً.

وأضاف نقلا عن لجنة المفاوضات أن 50 حافلة و6 سيارات إسعاف تابعة للهلال الأحمر السوري ستقل غدا عددا من عناصر المقاومة السورية والمدنيين إلى "جرابلس" على أن تتوالى الدفعات يوم الأحد والاثنين والثلاثاء حتى الانتهاء من عمليات الإجلاء.

وفي سياق آخر تواصل طائرات الأسد الحربية والاحتلال الروسي قصفها على أحياء جنوب العاصمة الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة"، حيث نفذت عشرات الغارات الجوية منها تحمل مادة النابالم الحارق المحرم دوليا على مخيم "اليرموك" و"الحجر الأسود" و"التضامن" بالتزامن مع قصف الأحياء بالبراميل المتفجرة وصواريخ الأرض -أرض.

وقالت وكالة "أعماق" المقربة من تنظيم "الدولة" إن مقاتليه تمكنوا من قتل 13 عنصرا لقوات الأسد وميليشياته خلال المواجهات على أطراف مخيم "اليرموك" وحي "التضامن" إضافة إلى تدمير دبابتين وجرأة عسكرية بمحيط "الحجر الأسود".

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي