أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مصدر يكشف السلاح "الذكي" الذي هاجمت به اسرائيل ايران في سوريا

القنبلة الصغيرة الذكية أمريكية الصنع - دراسات عسكرية

كشف مصدر خاص أن الطائرات الإسرائيلية قصفت مطار "تي فور" خلال الهجوم الأخير بواسطة ثمانية صواريخ أطلقت من مسافة بعيدة من حدود محافظة حمص.

وقصفت طائرات "اف 15" إسرائيلية في 9 نيسان ابريل الجاري مطار "تي فور"، وبالتحديد تم استهداف مكان تواجد القوات الإيرانية هناك، حيث قتل على إثرها سبعة من الحرس الثوري أحدهم برتبة رفيعة، وهو العقيد "مهدي دهقان يزدلي"، وهو قائد الطائرات المسيرة التابعة للحرس الثوري الإيراني في سوريا، بحسب المصدر نفسه.

السلاح أثناء تجربة أمريكية له 

المصدر الذي استعرض لـ"زمان الوصل" صور الأبنية التي هوجمت، أكد أنها توضح أن الصواريخ الإسرائيلية اخترقت المباني المستهدفة من فوهات صغيرة، ثم دمرت وأحرقت ما تحويه هذه المباني بشكل كامل، حيث إن الهيكل العام للمباني المستهدفة بقي سليماً بينما محتوى هذه المباني تم تدميره بشكل كامل، على عكس القذائف التي كانت تستخدمها إسرائيل في كافة غاراتها السابقة على سوريا بما فيها الغارة على الموقع الإيراني قرب "الكسوة"، الذي تم تدمير معظم مبانيه بالكامل.

لاحظ حجم التدمير في الداخل مع سلامة نسبية في الأبنية

وكشف المصدر، الذي تحفظ على ذكر اسمه، أن أهم الأسلحة التي استخدمتها إسرائيل في هجومها الأخير على "تي فور" كانت القنبلة الصغيرة الذكية أمريكية الصنع "GBU-39 SDB".

وأوضح أن مداها الأقصى 110 كم، وزنها 90 كغ، ولها قدرة على اختراق الخرسانة الاسمنتية المسلحة حتى سماكة 91 سم.

تتميز هذه القنبلة بحشوتين في الرأس المتفجر "حشوة اختراق، وحشوة تفجير"، ويبلغ زنة حشوة التفجير النهائية 17 كغ من المواد شديدة الانفجار الحارقة.

وكشف أن سعر القنبلة الواحدة من الطراز القديم 40 ألف دولار، بينما يبلغ سعر القنبلة الواحدة من الطراز المعدل الحديث 250 ألف دولار.

وتسمى القنبلة الآمنة، حيث إنها تدمر فقط محتوى الهدف من الداخل دون إلحاق أضرار بالجوار، على عكس القنابل المتفجرة الأخرى.

زمان الوصل

حسان

2018-04-29

كرمالي كرمال الشعب السوري كرمال جميع الاكابر استعملوا قنابل تبع 40الف وكتروهم عالاخر ودمروا كل شي وانا والجميع نوعدكم بالدعاء والشكر والتصفيق.


عبدالحكيم احمد

2018-04-29

وما فائده الابقاء على المبنى سليما.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي