أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الوزارات المعنية تشدد المراقبة على أسعار السلع

نظرا لقرب رمضان والعام الدارسي

نظرا لقرب حلول شهر رمضان المبارك والعام الدراسي الجديد اتخذت وزارة الاقتصاد والتجارة عددا من الإجراءات لتأمين تشكيلة واسعة من السلع والمواد الغذائية والألبسة وتشديد الرقابة للحفاظ على الأسعار ومنع عمليات الغش والتدليس .‏
وطلبت الوزارة من مديرية الجمارك تشديد الرقابة على المنافذ الحدودية لمنع عمليات التهريب حفاظا على الاقتصاد الوطني ولتأمين احتياجات المواطنين من السوق المحلية .‏
وعممت وزارة الإدارة المحلية على المحافظين بضرورة اتخاذ الإجراءات المناسبة للمحافظة على استقرار أسعار المواد والسلع الضرورية لهذين الموسمين في الأسواق الداخلية ووصولها إلى المستهلكين بسهولة ويسر وبالسعر المناسب .‏
ودعت وزارتا الزراعة والإصلاح الزراعي والصناعة إلى مشاركة وزارة الاقتصاد لجهة تدخل ايجابي من خلال إنتاج وتوفير السلع والمواد اللازمة لهذين الموسمين بأسعار مناسبة ومنافسة للحد من استغلال بعض ضعاف النفوس لهذه المواسم ورفع سعر بعض المنتجات .‏
كما طلبت وزارة الاقتصاد من اتحاد غرف التجارة والصناعة وغرف الزراعة والاتحاد العام للحرفيين توجيه الفعاليات الاقتصادية للتقيد بالأسعار المحددة من قبل مديريات التجارة الداخلية للمواد الاستهلاكية‏ والغذائية والألبسة والمستلزمات المدرسية .‏
ودعت الوزارة المؤسسة العامة للخزن والتسويق والمؤسسة العامة الاستهلاكية لتأمين تشكيلة واسعة من الخضار والفواكه والأطعمة والألبسة وخاصة ألبسة الأطفال والألبسة المدرسية المستلزمات المدرسية في منافذها بأسعار مقبولة وتشجيعية .‏
وطلبت الوزارة من جمعية حماية المستهلك تكثيف الجهود لإصدار نشرات وإعداد برامج توعية للإخوة المواطنين حيال عادات الاستهلاك التي اعتادوا عليها خلال هذه المواسم والمناسبات وترشيدها وفق حاجتهم اليومية بما يساهم في تحقيق التوازن بين العرض والطلب وتوفير المادة بكمية مناسبة وسعر مقبول.


سانا
(142)    هل أعجبتك المقالة (162)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي