أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إسبانيا تستأنف استخراج الجثث المثير للجدل قرب مقبرة فرانكو

وادي فالن - ارشيف

 قالت هيئة التراث الإسباني إن الأعمال التمهيدية استؤنفت لاستخراج رفات أربعة من ضحايا الحرب الأهلية الإسبانية من مجمع يكرم الديكتاتور الراحل فرانسيسكو فرانكو.

ويعتقد ان الاربعة دفنوا في سراديب داخل وادي فالن، ضريح جديد على الطراز الكلاسيكي الحديث شمال غربي مدريد حيث دفن الاف الضحايا في الفترة بين عامي 1936 و1939 الى جانب رفات فرانكو نفسه.

أقام فرانكو المجمع الفخم كرمز للمصالحة الوطنية، لكن أقارب الضحايا نظموا حملات لنقل الجثث، بحجة أن قبر الدكتاتور إهانة لذكرى الضحايا.

أمر قاضي باستخراج أول ضحيتين عام 2016، لكن رئيس الدير أوقف العمل بالطعن على القرار، إلى أن أمرته قيادة الكنيسة الكاثوليكية في وقت سابق من هذا العام بالتعاون مع السلطات.

أ.ب
(11)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي