أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

فصائل ريف حمص تقتل وتأسر 23 عنصراً للنظام

مقاتل من المقاومة في ريف حمص - زمان الوصل

قُتل وأسر أكثر من 23 عنصراً من قوات النظام وميليشيا "الدفاع الوطني"، على جبهتي "سليم" و"الحمرات" بريف حمص الشمالي الشرقي، يوم الاثنين، في مواجهات عنيفة مع فصائل المقاومة السورية في ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي.

وأفاد مصدر خاص لـ"زمان الوصل"، بأن خمسة عناصر من جيش النظام على جبهة "سليم" سلموا أنفسهم مع أسلحتهم للمقاومة السورية، مؤكدا أن قوات النظام مع الميليشيات الموالية لها من منطقتي "المشرفة"، بريف حمص الشرقي و"سلمية" بريف حماة، انسحبت من النقاط التي سيطرت عليها ليلة أمس، في قرية "سليم".

وأضاف بأن قرى "سليم، الحمرات، قنيطرات، العامرية، دلاك، خرفان وعيدون" تعرضت، منذ ليلة أمس وحتى بعد ظهر اليوم، إلى أكثر من 70 غارة جوية، منها 10 غارات جوية نفذها طيران روسي ليلة أمس.

وأشار المصدر إلى أن جميع محاولات التقدم من قبل جيش النظام وميليشياته، باءت بالفشل حتى اللحظة، لافتا إلى أن عنصرين من فصائل المقاومة قضيا، وإصابة آخرين. 

من جانب آخر علمت "زمان الوصل"، من مصادر أهلية داخل مدينة "السلمية"، أن جميع المشافي في المدينة في حالة استنفار تام، وطلبت صباح اليوم الاثنين التبرع بالدم بسبب كثرة الإصابات، كما لاحظت "زمان الوصل"، أن الصفحات الموالية للنظام بالسلمية، تتكتم، ولأول مرة منذ اندلاع الثورة السورية، عن ذكر أسماء قتلاها وعددهم في ريف حمص الشمالي وحماة الجنوبي، وطلبت من متابعيها عدم التعليق على أخبارها، وبأن "المسلحين" يريدون نشر الخوف في قلوب الموالين حسب زعم الصفحات الموالية.

*186 غارة و"ما تقدمنا شبر"
تعليقات الموالين على الأخبار التي تنشرها صفحات "سلمية" الموالية، عن المعارك بريفها الغربي الجنوبي، كانت صاخبه واتسمت بالسخرية، حيث كتب "محمد حمص" قائلاً "ابشرك بعد 186 غارة طيران تقدم الجيش بقرية سليم وبعدها ترك تركس وهرب وجثث للجيش معبية الشوارع".

وكتب "حيدرة أبو علي الأسد": "أنا على أرض الواقع، في أسرى من عنا واستشهدوا 25 و15 أسروهن".

وكتب آخر يقول "يكفي كذب علينا طيرانا وطيران روسي نفذ أكثر من 160 غارة وما تقدمنا متر روح عملو مصالحة وبكفي نخسر شبابنا".

من جانبها ذكرت غرفة عمليات ريف حمص الشمالي في بيان لها، أن عدد الدبابات، التي تم تدميرها منذ بدء الحملة العسكري للنظام، قبل أسبوع تقريباً حتى الآن، بلغ 10 دبابات "T72" و3 مدرعات "BMB" وسيارتين ناقلات جنود، وقاعدة صواريخ "كورنيت" ومدفع 57، ومقتل وجرح نحو 150 عنصراً.

وجاء في البيان أن "مجاهدي الجيش الحر"، قاموا بعملية هجوم عكسية سيطروا فيها على قرية "قبة الكردي" الموالية وعلى نقاط متقدمة على جبهة "الحمرات"، واغتنموا 3 آليات (بك آب) محملة بالرشاشات الثقيلة واغتنموا عشرات صناديق الذخيرة والقذائف.

ريف حمص - زمان الوصل
(41)    هل أعجبتك المقالة (38)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي