أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تحت رعاية أعلى مسؤول رياضي وشركة مخلوف.. انطلاق مسابقة للرقص الرياضي في دمشق

بات النظام ومنذ سنوات حريصا على تشجيع وإبراز هذه النشاطات ونشرها بشكل لافت

نشرت صحيفة "تشرين" التابعة للنظام لقطات من مسابقة تسمى "الرقص الرياضي" تجمع شبانا وفتيات يرتدين ملابس قصيرة جدا ويتراقصون معا، في بلاد تغلي على مرجل القتل والدمار منذ 7 سنوات وأكثر.

وقالت الصحيفة أن المسابقة تجري في صالة الفيحاء بدمشق، التي جمع النظام فيها قبل فترة -وللمفارقة- حشودا كبيرة من مواليه، جاؤوا يبحثون عن مفقوديهم بالتزامن مع انتهاء عملية اجتياح الغوطة وتهجير أهلها.

وتتبعت "زمان الوصل" هذه المسابقة فوجدت أنها تجري برعاية من أعلى مسؤول رياضي وهو "اللواء موفق جمعة"، رئيس الاتحاد العام، وتقيمها لجنة تسمى "اللجنة العليا للرقص الرياضي"، التابعة لـ"الاتحاد العربي السوري للرياضة للجميع".

وتجري هذه المسابقة في دورتها الرابعة، بتنظيم من شركة "بوابة دمشق" المحدودة، بينما "الراعي الماسي" لها هو شركة "سيرياتيل" التي يمتلكها "رامي مخلوف" ابن خال بشار الأسد، وتسيطر على الحصة الأكبر من سوق الاتصالات الخلوية في سوريا.

وتضم المسابقة التنافس على رقصات عدة، هي: هيب هوب، بوبينغ، تانغو، سالسا. 

وبات النظام ومنذ سنوات حريصا على تشجيع وإبراز هذه النشاطات ونشرها بشكل لافت، كلما اشتد أوار الحرب في سوريا، محاولا إعطاء صورة عن "انفتاحه" وعن صيرورة الحياة "الطبيعية" تحت حكمه، فضلا عن استخدام هذه النشاطات كأداة لمحاربة "التطرف" حسب رؤيته.

زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي