أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

انفجارت داخل الرقة تخلف قتلى وجرحى ومسيرة مؤيدة للأسد

الرقة - جيتي

لقى 5 أشخاص مصرعهم وأصيب آخرون أمس الاثنين ننتجه انفجار عبوات ناسفة وقنابل في مدينة الرقة، في حين خرج العشرات في مسيرة تأييد لبشار الأسد ضد الولايات المتحدة الأمريكية وسط المدينة بالتنسيق مع مسيرات نظمها حزب البعث بمناطق سيطرة قوات النظام بمنطقة "الشامية".

وذكرت مصادر محلية ونشطاء إن 4 مدنيين بينهم طفلة قضوا وأصيب غيرهم جراء انفجار عبوة ناسفة مزروعة بحاوية نفايات خلال مرور سيارة تابعة لميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" بمنطقة مفرق "الجزرة" ضمن الجزء الجنوبي الغربي من الرقة، مشيرة إلى إصابة بعض عناصر هذه الميليشيا الذين كانوا يستقلون السيارة.

وأفادت المصادر لـ"زمان الوصل" بمقتل أحد مسلحي "سوريا الديمقراطية" وسط مدينة الرقة نتيجة انفجار قنبلة كان يحملها بالتزامن مع سقوطه على الأرض عن ظهر دراجة نارية كان يقودها جراء حادث.

في مدينة الرقة، بشارع "سيف الدولة" خرج نحو 50 شخصا بمسيرة تأييد لنظام الأسد ضد الأمريكان بالتزامن والتنسيق مع مسيرات أخرى نظمها حزب البعث في قرى وبلدات يسيطر عليها النظام بمنطقة "الشامية" احتجاجا على ضربات عسكرية استهدفت خلالها فرنسا وبريطانيا و الولايات المتحدة مواقع عسكرية وسط وجنوب سوريا.

وسارعت ميليشيا "الأمن الداخلي" (آساييش) الذراع الأمنية لحزب "الاتحاد الديمقراطي" لتفريق المطالبين بدخول قوات النظام من المشاركين بالمسيرة المؤيدة، والتي جاءت بعد سنوات من خروج المدينة عن سيطرة نظام الأسد.

وكان موالون لنظام الأسد نظموا مسيرات مماثلة في "منبج" نهاية شهر آذار/مارس الماضي للمطالبة بخروج القوات الأمريكية وحلفائها ودخول قوات النظام إلى المنطقة.

زمان الوصل
(3)    هل أعجبتك المقالة (3)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي