أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

جبلة تفقد 14 قتيلا خلال النصف الثاني من آذار الماضي

أرشيف

استقبلت منطقة جبلة التابعة لمحافظة اللاذقية 14 جثة خلال النصف الثاني من شهر آذار مارس الفائت، وتعدد القتلى بين ضباط وشبان كانوا يؤدون الخدمة العسكرية الإلزامية في جيش النظام أو كانوا في صفوف الاحتياط أو ضباط وصف ضباط متطوعين. 

وتعتبر منطقة "جبلة" من أهم الخزانات البشرية بين المناطق الموالية في الساحل السوري لنظام الأسد، وما يزال أبناؤها يشكلون العدد الأكبر بين ضباط وصف ضباط الجيش، بينما يشكلون نسبة أكثر من 50 % ممن يتطوعون في الكليات العسكرية من إجمالي محافظات سوريا.

ويخدم معظم أبناء جبلة الذين ينتمون إلى العشيرة "الكلازية" من طائفة الأسد بالحرس الجمهوري أو الفرقة الرابعة أو الأمن، وحسب معلومات من ضباط منشقين فإن أغلب القادة العسكريين والأمنيين في سوريا ينتمون لهذه المنطقة.

تمكنت "زمان الوصل" من معرفة أسماء القتلى الذين وصلت جثثهم للمنطقة، ومكان مقتلهم والقرى التي ينتمون إليها، وهم: 
1 – الرائد مضر عزيز لوحو – قتل في حي القدم وهو من ناحية القطيلبية قرية بيت العلوني.
2 – النقيب زين العابدين علي رحمون – قتل في حي القدم وهو من قرية البرجان منطقة جبلة.
3 – النقيب علي نايف علي إسبر – قتل في حي القدم وهو من بلدة زاما قرية بيت الفي ومن سكان قرية سيانو.
4 – النقيب مقداد محسن حسن – قتل في حي القدم وهو من قرية ديروتان ناحية عين شقاق منطقة جبلة.
5 – ماهر وهيب إسماعيل – قتل في الغوطة وهو من ناحية البرجان قرية الأشرفية منطقة جبلة.
6 – جعفر بسام حاج عمر – قتل في الغوطة وهو من سكان مدينة جبلة حي الفيض.
7 – صالح ثابت محمد – قتل في دير الزور وهو من جبلة قرية قبو العوامية.
8 – الشرطي علي الجدلي – من مرتبات وحدة المهام الخاصة بدمشق قتل في حرستا وهو من جبلة ناحية الدالية بلدة وادي القلع.
9 – باسل محمد أُسامة الرزوق – قتل في ريف دمشق وهو من سكان مدينة جبلة حي الفيض.
10 – حسون عيسى حسون – قتل في ريف اللاذقية وهو من جبلة ناحية الدالية.
12 – عماد الدين إبراهيم محمود (القاضي) – قتل في الغوطة وهو من قرية بنجارو منطقة جبلة.
13 – جعفر هيثم حمودة – قتل في حي القدم وهو من منطقة جبلة بلدة زاما قرية الرويسة.
14 – ياسر سامي جركس (أبو جعفر) – قتل في ريف حمص وهو من جبلة قرية بطرة. 

كما تعرض عدد من أعضاء الميليشيات الموالية للأسد لإصابات على مختلف الجبهات وخصوصا في غوطة دمشق بينهم إصابات خطيرة، عرف منهم:
الملازم أول علي حسن لميا – أصيب في مسرابا غوطة دمشق وهو من قرية فلسقو ناحية عين الشرقية منطقة جبلة.
يحي محمد صبح – أصيب في دمشق حي القدم وهو من ناحية عين الشرقية منطقة جبلة.

هذا ولا يزال عدد كبير من الجرحى من أبناء منطقة جبلة نزلاء المشافي العسكرية بدمشق وطرطوس ومشفى "زاهي أزرق" باللاذقية.
وتؤكد مصادر من جبلة انقطاع تواصل الأهالي مع مجموعة من أبنائهم منذ بدء هجوم قوات الأسد على غوطة دمشق، ولايزال مصيرهم مجهولا.

زمان الوصل
(39)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي