أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طيران النظام الحربي يستهدف ريف إدلب الشمالي

من القصف - الأناضول

قضى شخص وجرح آخرون في بلدة "تفتناز" بريف إدلب الشمالي جراء استهداف طيران النظام الحربي البلدة بالصواريخ، وطال مدينة "بنش" وبلدة "معرة مصرين" بريف إدلب الشمالي.

وتأتي هذه التطورات بعد مقتل 10 مدنيين، وإصابة 16 بجروح، خلال الـ24 ساعة الأخيرة، جراء هجمات برية وجوية لقوات النظام وروسيا، على محافظة إدلب وفق مصادر في الدفاع المدني.

وقال مدير "الدفاع المدني" بإدلب "مصطفى حاج يوسف" بحسب وكالة أنباء "الأناضول" إن: "مناطق سكنية مختلفة تعرضت لهجمات برية وجوية خلال الساعات الـ24 الأخيرة". 

وأضاف أن الغارات الجوية الروسية أسفرت عن مقتل 10 مدنيين وإصابة 4 آخرين في بلدة "كفرسجنة"، إضافة إلى إصابة 12 مدنيا في مدينة "بنّش". 

ووفق بيانات الدفاع المدني، قتل 264 مدنيًّا وأصيب 967 آخرين بجروح في الفترة ما بين 1 كانون الثاني يناير و5 شباط فبراير الماضيين، جراء هجمات النظام وداعميه على إدلب. 

وتواصل قوات النظام وحلفاؤه هجماتها على المحافظة؛ رغم أنها منطقة خفض توتر بموجب اتفاق أستانة العام الماضي، وقرار مجلس الأمن الدولي بوقف إطلاق النار.

وفي 24 شباط فبراير الماضي، اعتمد مجلس الأمن القرار (2401)، الذي يطالب جميع الأطراف بوقف الأعمال العسكرية لمدة 30 يوما على الأقل في سوريا، ورفع الحصار المفروض من قبل قوات النظام، عن الغوطة الشرقية والمناطق الأخرى المأهولة بالسكان.

زمان الوصل - رصد
(7)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي