أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الغوطة الشرقية.. النظام يواصل مجازره وجيش الإسلام يشن هجوما معاكسا

من القصف على بلدة حمورية بالغوطة الشرقية - الاناضول

واصلت قوات النظام ليل الأحد -الأثنين غاراتها على الغوطة الشرقية أسفر عن سقوط 14 قتيلا على الأقل، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومع هذا القصف الجديد ترتفع الحصيلة إلى 709 قتلى منذ بدء حملة النظام على الغوطة الشرقية في 18 شباط.

وأحصى الدفاع المدني في الغوطة الشرقية تعرض مدينة حرستا صباح اليوم الاثنين لـ 11 غارة من الطيران الحربي، بالإضافة لقصف بـ 40 صاروخ أرض-أرض، فيما بلغت حصيلة القصف الجوي والصاروخي والمدفعي على أحياء المدينة يوم أمس الأحد 24 غارة و120 صاروخ أرض-أرض و40 قذائف مدفعية.

وقال المرصد إن الضربات الجوية استهدفت ليل الأحد وصباح الأثنين عددا من بلدات الغوطة الشرقية، حيث قضى في بلدة "حمورية" 10 أشخاص في قصف جديد بالبراميل المتفجرة قبيل وبعد منتصف الليل الفائت، أما صباحا فأُصيب 7 مدنيين بينهم امرأة وطفلة، بينهم حالات حرجة جراء 6 غارات جوية استهدفت الٱحياء السكنية في البلدة.

وفي مدينة "سقبا" قال الدفاع المدني أن 3 أشخاص قضوا كحصيلة أولية وأصيب 16 مدنياً بينهم 4 نساء وطفلة جراء قصف الطيران الحربي للمدينة بالصواريخ، فيما وثق الدفاع المدني أسماء 6 أشخاص قضوا صباح اليوم في بلدة "جسرين" إثر إستهداف الطيران الحربي الٱحياء السكنية والضحايا هم "ريم التيناوي، الطفلة كنانة كبوش (ابنة ريم التيناوي)، الطفل ناصر كبوش (ابن ريم التيناوي)، وفاء الخطيب، الطفل محمد سام دربل، والطفلة حنين دربل".

من جهة أخرى أعلن "حمزة بيرقدار" المتحدث باسم "جيش الإسلام" أن مقاتلي الجيش شنوا هجوما معاكسا على المواقع التي تقدمت إليها ميليشيات الأسد في الجبهات الشرقية من الغوطة ما أدى لمقتل أكثر من 50 عنصراً وعطب دبابة بمضاد للدروع واستعادة بعض المواقع والنقاط.

زمان الوصل
(21)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي