أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الإعلان عن مصرع أول أنثى من مرتزقة الأسد في معارك الغوطة الحالية

رنا هاشم

لم يترك نظام الأسد فصيلا من جيشه أو مرتزقته إلا زج به في معارك الغوطة وجبهاتها، ما يؤكد أن الأمر بالنسبة إليه معركة وجود ومصير، تفصل في إمكانية استمراريته بالحكم من عدمه، حسب تقديره.

ومع كل حشود قوات "النمر" والفرقة الرابعة والحرس الجمهوري ومرتزقة "لواء القدس" و"أبو الفضل العباس" و"حزب الله" و"الدفاع الوطني" و"الحرس القومي" وغيرها.. مع كل هذه الحشود الضخمة، فإن النظام لم يستغن عن زج مرتزقة من الإناث في صفوف القوات المهاجمة، هو ما أكده خبر مقتل "رنا فايز هاشم"، لتكون بذلك أول أنثى من صفوف النظام يعلن عن مصرعها في معارك الغوطة الدائرة.

وتتحدر "رنا هاشم" من قرية الجدوعة بريف سلمية في محافظة حماة.

وعلمت "زمان الوصل" أن المرتزقة القتيلة متزوجة ولديها أطفال.

زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (23)

متابع

2018-03-05

قاتلة لا تساوي ان تكون اما لاطفال - لقد علم الجميع ان عدد ضحايا الغوطة المحاصرة في 10 ايام الاخيرة قد بلغ اكثرمن 600 شهيد واكثرمن 1000 جريح وخصوصا الاطفال الذين فاق عددهم اكثر من 50 طفلا بينهم البريئة حلا المدني - هذا فقط في الايام الاخيرة من هولوكوست الغوطة !!! لا يحق ان تحمل رنا هاشم اسم الامومة فهي سادية وقاتلة لا اكثر . الى الجحيم كباقي قرائنها باذن الله..


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي